ميركل تبرر موقفها تجاه الطفلة اللاجئة الفلسطينية

متفرقات

ميركل تبرر موقفها تجاه الطفلة اللاجئة الفلسطينية ميركل تبرر موقفها تجاه الطفلة اللاجئة الفلسطينية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gwxz

دفعت الانتقادات اللاذعة للموقف الذي اتخذته أنجيلا ميركل تجاه اللاجئة الفلسطينية، دفعت المستشارة الألمانية إلى تبرير ردة فعلها إزاء بكاء الطفلة الفلسطينية وتوضيح وجهة نظرها.

واعتبرت ميركل أنها كانت صريحة مع الفتاة وقالت في حديث لقناة "إي أر دي" التلفزيونية العامة "أعتقد أن التصرف كان صحيحا".

وكانت ميركل قد أثارت جدلا كبيرا بسلوكها تجاه الطفلة الفلسطينية ريم، البالغة من العمر 14 عاما، خلال البرنامج التلفزيوني الذي قامت بتصويره يوم الأربعاء 15 يوليو/تموز.

وكانت ريم حاضرة مع مجموعة من أطفال المدارس، من اللاجئين في ألمانيا، في حلقة النقاش التي أقيمت في مدينة روستبوك الألمانية، وقالت الفتاة حينها إنها ترغب في البقاء في ألمانيا واستكمال دراستها وتحقيق أحلامها، غير أن المستشارة الألمانية أجابتها بأن "السياسة تقسو أحيانا"، وهو ما دفع بالفتاة إلى البكاء وتسبب ذلك في وابل من الإتهامات لميركل بالقسوة وبفقدانها للرأفة.

وتباينت الآراء من خلال وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي حول سلوك المستشارة الألمانية بين السخط وبين الإشادة بصراحتها، فيما صرحت ريم، اللاجئة الفلسطينية، بتفهمها لموقف ميركل.

وعلى إثر الجدل الكبير القائم على هذا الموضوع، وجدت الحكومة الألمانية مخرجا قانونيا للفتاة وعائلتها من أجل البقاء في ألمانيا بفضل بعض التعديلات الطارئة على القوانين المتعلقة باللاجئين.

وقالت وزيرة الإندماج في الحكومة الألمانية إيدان أوزوغوز "إننا عدلنا القانون تحديدا لحالات مثل ريم لكي تكون لشباب مندمجين جيدا في مجتمعنا فرص في البقاء ببلادنا"، والإسفادة من ترخيص الإقامة الجديد الذي نص عليه تعديل القانون حول الهجرة الذي يدخل حيز التنفيذ في آب/أغسطس القادم.

المصدر: وكالات