الروبوت "هيتش بوت" ينطلق في رحلة جديدة عبر الولايات المتحدة

متفرقات

الروبوت الروبوت "هيتش بوت" خلال رحلته بكندا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gwvt

بدأ الروبوت " هيتش بوت" في رحلته عبر الولايات المتحدة بعد الرحلة الناجحة في جميع أنحاء كندا وأوروبا.

وسيعتمد " هيتش بوت" على لطف الغرباء على طول الطريق من ماساشوستس إلى سان فرانسيسكو بكاليفورنيا.

والروبوت بحجم طفل صغير لا يقدر على الحركة من تلقاء نفسه لذلك ينتقل من مكان لآخر اعتمادا على تمريره بين المسافرين أو تركه في محطة للتزود بالوقود أو أحد المتاجر كما يمكن تركه جالسا على مسنده.

ويريد الباحثون عن طريق هذه التجربة معرفة الكثير من الأجوبة أهمها ذلك المتعلق بإمكانية وثوق الروبوتات بالبشر، حيث قال فروك زيلر، أحد مصممي الروبوت والأستاذ المساعد في الإتصالات المهنية في جامعة تورونتو رايرسون، "نريد أن نرى ما يفعله الناس مع هذه النوعية من التكنولوجيا عندما تكون متاحة بين أيديهم".

وصمم " هيتش بوت" ليكون رفيقا للسفر ويمكنه المشاركة في محادثة قصيرة، ولم يقع تسجيل أي أمر سيء حتى الآن مع الروبوت إذ يقوم مخترعوه بمتابعته عن بعد من أجل تحديد مكانه عن طريق تقنية "جي بي أس" وبعض الكاميرات التي وضعت بطريقة عشوائية لتلتقط له صورا كل 20 دقيقة من أجل توثيق هذه الرحلة.

ويعمل الفريق المشرف على الروبوت بأخذ إذن من الذين وقع تصويرهم خلال الرحلة لنشر الصور.

ويتابع " هيتش بوت" أكثر من 30 ألف مستخدم على "تويتر" وقام العشرات بنشر صور "سيلفي" خاصة بهم برفقة الروبوت على وسائل التواصل الإجتماعي.

وقد جمع الباحثون جميع البيانات من وسائل التواصل الإجتماعي من أجل دراسة كيفية تفاعل الناس مع الروبوت الذي يحتاج مساعدتهم على عكس الروبوتات التقليدية التي تساعدهم هي في العادة.

وكان " هيتش بوت" خلال رحلته السابقة قد حضر حفل زفاف وأخذت له صورة في هولندا، وزار " هيتش بوت" المعالم التاريخية بأوروبا بما فيها " الرايخستاغ" في ألمانيا، وقد استغرقت رحلته في كندا نحو 26 يوم قطع خلالها مسافة 6 آلاف ميل.

المصدر: "ماشابل"

 

أفلام وثائقية