ليون: باب الحوار في ليبيا لا يزال مفتوحا أمام المؤتمر الوطني

أخبار العالم العربي

ليون: باب الحوار في ليبيا لا يزال مفتوحا أمام المؤتمر الوطنيالمبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gwji

أكد المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون الأربعاء 15 يوليو/ تموز أن باب الحوار لا يزال مفتوحا أمام المؤتمر الوطني في ليبيا.

جاء ذلك في كلمة للمبعوث الأممي خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي والذي سلم فيه ليون تقريرا عن توقيع عدد من الفصائل الليبية على مشروع الاتفاق السياسي لحل الأزمة في ليبيا في مدينة الصخيرات بالمغرب.

وأشار ليون إلى أن المؤتمر الوطني الليبي، ومقره في طرابلس، لم يشارك في التوقيع على اتفاق الصخيرات لكنه ملتزم بالحوار، مؤكدا أن "باب الحوار في ليبيا لا يزال مفتوحا أمام المؤتمر الوطني". وقال "إننا نتوقع عقد لقاءات في المرحلة المقبلة مع عدد من الدول بينها مصر لدعم جهود المصالحة".

وحول الوضع الإنساني في ليبيا قال ليون إن "المدنيين هم الذين يدفعون ثمن استمرار المواجهات خاصة في بنغازي مع قصف المناطق السكنية"، معربا عن أسفه لأن "المواجهات المستمرة في غرب ليبيا تسببت في وقوع ضحايا من المدنيين".

يذكر أن الأطراف المشاركة في الحوار الليبي بمدينة الصخيرات المغربية وقعت السبت 11 يوليو/تموز، بالأحرف الأولى على مشروع اتفاق سياسي مبدئي لحل الأزمة في ليبيا. جاء ذلك بعد جولات حوار استمرت نحو تسعة أشهر وغاب عن التوقيع وفد المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته.

من جانبه اتهم سفير ليبيا في الأمم المتحدة ابراهيم الدباشي مجلس الأمن الدولي بعرقلة جهود بلاده لمكافحة الإرهاب، وذلك بسبب عدم رد لجنة العقوبات على ليبيا في مجلس الأمن على طلب بلاده استيراد أسلحة لمواجهة داعش.

وقال الدباشي للمجلس إن اللجنة أسهمت بطريق غير مباشر في استمرار الاضطرابات وفي ترسيخ الإرهاب في ليبيا، مضيفا أن هناك عرقلة متعمدة لجهود الحكومة الليبية المعترف بها لتعزيز قدرتها على محاربة الإرهاب وبسط سلطتها على كل الأراضي الليبية.

المصدر: وكالات