الخارجية الفلسطينية تدين التحريض الإسرائيلي المتواصل ضد قيادتها

أخبار العالم العربي

الخارجية الفلسطينية تدين التحريض الإسرائيلي المتواصل ضد قيادتهاالحكومة الفلسطينية - أرشيف -
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gvku

دانت الخارجية الفلسطينية في بيان الأربعاء 1 يوليو/تموز تصريحات المسؤولين الإسرائيليين التحريضية ضد القيادة الفلسطينية والتي تحمل الجانب الفلسطيني المسؤولية عن تدهور الأوضاع.

وجاء في البيان صادر عن وزارة الخارجية الفلسطينية  "تزايدت في الآونة الأخيرة تصريحات المسؤولين الإسرائيليين التحريضية ضد القيادة الفلسطينية وفي مقدمتها السيد الرئيس محمود عباس، في محاولة إسرائيلية مكشوفة لتحميل الجانب الفلسطيني المسؤولية عن التدهور الحاصل في الأوضاع سياسيا وميدانيا".

وأضافت أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ويعلون وليبرمان وغيرهم ساهموا في التحريض المستمر ضد الجانب الفلسطيني لتضليل الرأي العام العالمي، في محاولة للتغطية على إفشال الحكومة الإسرائيلية وتقويضها لجميع فرص المفاوضات والجهود الدولية الهادفة لإحياء عملية السلام.

ووجهت الخارجية الفلسطينية أصابع الاتهام للجانب الإسرائيلي بتهربه من مسؤولياتها عن التصعيد الميداني الخطير، محمّلة تل أبيب أي تدهور مستقبلي.

ونددت الديبلوماسية الفلسطينية بتداعيات انتهاك إسرائيل للقانون الدولي واتفاقيات جنيف، وتداعيات عمليات مصادرة الأراضي والاستيطان وتهويد القدس وجرائمها المتواصلة ضد المواطنين الفلسطينيين.

وأكدت وزارة الخارجية أن القيادة الفلسطينية وبشهادة أطراف الرباعية الدولية أوفت بجميع التزاماتها تجاه السلام والمفاوضات، وبذلت جهودا سعيا لإحياء المفاوضات الجادة.

كما طالبت الوزارة المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته الإنسانية والقانونية والأخلاقية تجاه الشعب الفلسطيني، داعية لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني ووضع حد لجرائم الاحتلال والمستوطنين ومحاسبة المتورطين في هذه الانتهاكات الجسيمة، بحسب نص البيان.

المصدر: RT