قاعدة صواريخ عسكرية من عهد الحرب الباردة معروضة للبيع في أمريكا

متفرقات

قاعدة صواريخ عسكرية من عهد الحرب الباردة معروضة للبيع في أمريكاقاعدة صواريخ عسكرية من عهد الحرب الباردة معروضة للبيع في أمريكا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gvd2

عرضت قاعدة صواريخ أمريكية من حقبة الحرب الباردة، دافعت عن الولايات المتحدة ضد أخطار الهجوم النووي خلال أزمة الصواريخ الكوبية، عرضت مؤخرا للبيع مقابل نصف مليون دولار.

موقع القاعدة "The Nike Control Site DY-10"، موجود في منطقة أبيلين بولاية تكساس، وكانت هذه القاعدة تستخدم في فترة ستينات القرن الماضي للدفاع ضد الهجمات السوفيتية المحتملة على الولايات المتحدة، عندما كان يُخشى وقتها من أن يحاول الاتحاد السوفيتي إطلاق صواريخ قصيرة المدى من كوبا.

وكانت هذه القاعدة الرئيسية مخصصة لصد هجوم الصواريخ أرض-جو وتفجير الرؤوس الحربية النووية في السماء، أما الموقع الذي استضاف القاعدة العسكرية فهو مُجمع يتكون من 10 بنايات.

قاعدة صواريخ عسكرية من عهد الحرب الباردة معروضة للبيع في أمريكا

ويحتوي الموقع ايضا على ملاعب لكرة التنس وكرة السلة، واثنين من المباني لسكن الموظفين والضباط، فضلا عن غرفة يمكنها احتواء موّلد كهرباء ضخم، ويحيط بالمُجمع سور ضخم، وأيضا توجد به بحيرة خاصة للتخلص من مياه الصرف الصحي.

واليوم أصبح الموقع في حالة سيئة، وهو معروض للبيع من قبل مالكيه الحاليين، الذين أدرجوه على موقع eBay بمبلغ 503500 ألف دولار.

ويقول مالكوه إنه من بين الاستخدامات الأخرى التي يمكن تحويل الموقع إليها، أن يتحول إلى سكن عائلي لعائلة واحدة كبيرة، بعد عمل التجهيزات اللازمة له.

أما عن قاعدة الصواريخ "The Nike Control Site DY-10" ذاتها، فقد كانت نشطة من عام 1960 إلى عام 1966، وكانت قادرة على الدفاع عن الأهداف الرئيسية في المنطقة، بما في ذلك بطارية الرؤوس الحربية النووية الأمريكية في قاعدة Dyess لسلاح الجو بالقرب من منطقة أبيلين.

قاعدة صواريخ عسكرية من عهد الحرب الباردة معروضة للبيع في أمريكا

ومع حلول مساء يوم السبت 27 يونيو/حزيران أبدى 63 شخصا رغبة في شراء الموقع، إلا أنه لم يقدم أي منهم عرضا بعد، ويقول الملاك الحاليون إن العديد من المباني الخرسانية تُسرب المياه الآن، وانهارت بعض السقوف، وهي في حاجة إلى إصلاحات فورية، أما مساحة الموقع الكلية فتبلغ حوالي 12 فدانا من الأراضي.

المصدر: ديلي ميل

أفلام وثائقية