سيمونيان: كابيلو لا ينوي الاستقالة من تدريب المنتخب الروسي

الرياضة

سيمونيان: كابيلو لا ينوي الاستقالة من تدريب المنتخب الروسيفابيو كابيلو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gv7g

أكد القائم بأعمال رئيس الاتحاد الروسي لكرة القدم، نيكيتا سيمونيان، بأن الإيطالي فابيو كابيلو لا يعتزم الاستقالة من منصب المدير الفني للمنتخب الروسي.

وقال نيكيتا سيمونيان: "لقد جرى اجتماع يوم الخميس 25 يونيو/حزيران، مع مساعد فابيو كابيلو المدير العام أوريستي تشينكفيني، ويمكنني القول بكل حزم، ووفقا لكلام مساعده، بأنهم يريدون العمل، وعلاوة على ذلك، ففرصة الوصول إلى نهائيات "يورو 2016" لم تتلاشى بعد، وذلك لأنه من المكن الفوز في جميع المباريات الأربع المتبقية والتأهل مباشرة إلى بطولة كأس الأمم الأوروبية، وإذا لم نتأهل مباشرة، فعن طريق خوض الملحق، الأمل هو آخر ما يموت".

وكان الاتحاد الروسي لكرة القدم، قد أعلن في وقت سابق بأنه سيتفاوض مع فابيو كابيلو لإنهاء عقده.

ونقلت وكالة "تاس" عن عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الروسي سيرغي أنوخين قوله إن "المسلسل الطويل الذي يدعى عقد كابيلو سينتهي في المستقبل القريب .. أعتقد أننا سنتفق على شرط جزائي وسنعمل على تخفيضه".

وأضاف أنوخين "نحتاج للتفاوض وتخفيض التعويض إلى عشرة ملايين يورو على الأقل".

بينما قال نيكيتا سيمونيان في مؤتمر صحفي عقد يوم الأربعاء الماضي: "في الوقت الحالي لم تتم إقالة كابيلو رغم تسديدنا لكل مستحقاته".

وأضاف "سيكون هناك المزيد من المفاوضات مع كابيلو بشأن ما إذا كان سيعمل معنا أو سيرحل عنا".

وتولى فابيو كابيلو (68 عاما) مهمة تدريب المنتخب الروسي في يونيو/حزيران عام 2012، ومدد عقده في يناير/كانون الثاني 2014، لمدة أربع سنوات أي حتى نهاية كأس العالم 2018 في روسيا، براتب سنوي قدره 7 ملايين يورو، وأشارت تقارير صحفية إلى أن الاتحاد الروسي سيدفع 24.26 مليون دولار كتعويض للمدرب الإيطالي في حال إقالته.

وقاد كابيلو المنتخب الروسي إلى نهائيات بطولة كأس العالم 2014 في البرازيل، ولكنه فشل في الخروج من مجموعته التي ضمنت كلا من بلجيكا والجزائر وكوريا الجنوبية، ولم يحقق أي فوز في المباريات الثلاث التي خاضها.

وتحتل روسيا المركز الثالث في المجموعة السابعة للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات بطولة كأس الأمم الأوروبية 2016 بفرنسا،  2016، برصيد 8 نقاط، بفارق ثماني نقاط خلف النمسا المتصدرة، وبفارق أربع نقاط خلف السويد صاحبة المركز الثاني.

ولم تفز روسيا منذ بداية كأس العالم 2014 في البرازيل، سوى في مباراتين فقط من أصل عشر مباريات، رسمية تحت قيادة المدرب الإيطالي.

فقد تغلبت روسيا على ليختنشتاين (4-0)، ومن ثم حصلت على النقاط الثلاث لمباراتها ضد مونتينيغرو (الجبل الأسود) بعد أن اعتبرت اللجنة التأديبية التابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا)، منتخب مونتينيغرو  خاسرا بنتيجة (0-3) بسبب شغب الجماهير.

المصدر: وكالة "تاس"