الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يدعو إلى تأجيل انتخابات رئاسة الفيفا

الرياضة

الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يدعو إلى تأجيل انتخابات رئاسة الفيفاجياني اينفانتينو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gt3h

دعا الأمين العام للاتحاد الأوروبي لكرة القدم، جياني اينفانتينو، إلى تأجيل انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي المقررة الجمعة 29 مايو/أيار الجاري، على خلفية اعتقالات عدد من مسؤولي الفيفا.

وقال اينفانتينو، للصحفيين في العاصمة البولندية وارسو، يوم الأربعاء، "نعتقد وبقوة بأنه يجب تأجيل أعمال الاجتماع السنوي للفيفا على أن تجري انتخابات جديدة لرئاسة الفيفا في غضون الستة أشهر المقبلة".

وأضاف جياني اينفانتينو الذي كان يقرأ من بيان مكتوب "يشهر الاتحاد الاوروبي للعبة البطاقة الحمراء في وجه الفيفا بشكله الحالي. الأحداث التي وقعت اليوم كارثة بالنسبة للفيفا وتلحق الضرر بصورة كرة القدم بأسرها. يشعر الاتحاد الأوروبي للعبة بالصدمة والحزن الشديدين جراء تلك الأحداث".

وتابع الأمين العام للاتحاد الأوروبي قوله "هذه الأحداث تظهر ثانية أن الفساد يعد متأصلا في ثقافة الفيفا. هناك حاجة لفتح صفحة جديدة داخل الفيفا وأن يتم تنفيذ إصلاح حقيقي".

وأشار المسؤول إلى أنه "بات هناك مخاطر من أن يتحول المؤتمر السنوي للفيفا إلى مسرحية هزلية ولذا فان على الاتحادات الأوروبية أن تبحث وبعناية في مسألة ما إذا كانت ستحضر الاجتماع السنوي للفيفا".

وقال اينفانتينو "ستجتمع الاتحادات الأعضاء في الاتحاد الأوروبي غدا (الخميس) قبل الاجتماع السنوي للفيفا. عند هذه النقطة ستقرر الاتحادات الأوروبية ما هي الخطوات المقبلة الواجب اتخاذها لحماية رياضة كرة القدم".

وأضاف "أعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي على قناعة بأن هناك حاجة ماسة لإجراء تغيير في قيادة الفيفا ونعتقد بشدة أنه يجب تأجيل أعمال الاجتماع السنوي للفيفا."

وأعلن الاتحاد الأوروبي في وقت سابق بأنه "متفاجئ وحزين" للتطورات التي حصلت في إمبراطورية الفيفا. ودعا رئيسه، الفرنسي ميشال بلاتيني، إلى اجتماع طارئ للجنته التنفيذية بعد ظهر الأربعاء، لمناقشة تداعيات عاصفة الاعتقالات في الفيفا.

الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"

وكانت وزارة العدل السويسرية قد أكدت اعتقال ستة مسؤولين في الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بطلب من السلطات الأمريكية للتحقيق في تهم قبول وإعطاء رشى بين أوائل التسعينات والوقت الحالي.

وقالت الوزارة في بيان لها يوم الأربعاء: "تشتبه السلطات الأمريكية في تلقيهم رشى مجموعها ملايين الدولارات" حيث يحقق المدعي العام الأمريكي في نيويورك بهذا الأمر.

وأضاف البيان أن طلب الاعتقال الأمريكي ذكر فيه أن المطلوبين اتفقوا ودبروا جرائمهم على الأراضي الأمريكية وأن المدفوعات جرت عن طريق البنوك الأمريكية.

وأعلنت وزارة العدل الامريكية عن ارتفاع القائمة التي تضم المتهمين في هذه القضية لتصل إلى 14 متهما، تم القبض على سبعة منهم في زيوريخ، إلى جانب 7 متهمين آخرين منهم من اعتزل العمل الرياضي.

وأشارت المدعية العامة، لوريتا لينش، في البيان الصادر عن وزارة العدل الأمريكية إلى أن تحقيقها يستند إلى مخالفات ارتكبها المتهمون على مدى الأعوام الـ 24 الأخيرة، مضيفة أن 4 أفراد، وشركتين اعترفوا بالتهم الموجهة إليهم في هذه القضية.

وقالت لوريتا لينش: "المعتقلون من مسؤولي الفيفا تلقوا الرشاوى لإعطاء حق تنظيم البطولات للدول".

وأعلن والتر دي غريغوريو المتحدث باسم الفيفا في مؤتمر صحفي جرى يوم الأربعاء أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر، وأمينه العام جيروم فالكه غير متورطين في مجرى التحقيقات التي تجريها الشرطة السويسرية حول كأس العالم الذي سيقام في 2018 و2022.

وأكد دي غريغوريو أن انتخابات رئاسة الفيفا ستقام كما هو مقرر يوم الجمعة المقبل، مؤكدا أن الاعتقالات غير مرتبطة بالتصويت.

وتتعرض رئاسة "الفيفا"، لانتقادات كثيرة بشأن تسيير شؤون الكرة في العالم، ويتواجه في هذه الانتخابات كل من الرئيس الحالي جوزيف بلاتر والأمير الأردني علي بن الحسين.

المصدر: " رويترز"