(فيديو) الجماهير تلقي موادا سامة على اللاعبين في مباراة بكأس ليبرتادوريس

الرياضة

(فيديو) الجماهير تلقي موادا سامة على اللاعبين في مباراة بكأس ليبرتادوريس مشجعو كرة القدم في الأرجنتين أثناء مرض الأسطورة دييغو مارادونا 20 أبريل 2004 (الصورة تعبيرية)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gs8g

توقفت مباراة القمة بين الغريمين الأرجنتينيين بوكا جونيورز وريفر بليت في كأس ليبرتادوريس الخميس 14 مايو/أيار، بعدما رمت الجماهير رذاذا يبدو أنه ساما على لاعبي ريفر بليت.

وتوفقت مباراة الإياب بين الفريقين في استاد لابومبونيرا معقل بوكا بين الشوطين، والفريقان متعادلان بدون أهداف. وفاز ريفر بمباراة الذهاب على أرضه بهدف نظيف.

وأظهرت لقطات تلفزيونية لاعبين يفركون أعينهم ويغسلون وجوههم بالماء، في الوقت الذي غطى فيه المشجعون أفواههم بالقمصان ليتسنى لهم التنفس.

وقال اتحاد كرة القدم بأمريكا الجنوبية على تويتر "توقفت المباراة بين بوكا جونيورز وريفر بليت، تعذر بدء الشوط الثاني".

وتوقف اللعب لنحو ساعة قبل أن يتخذ مسؤولو الاتحاد القاري القرار.

ووصف مارسيلو غاياردو مدرب ريفر ما حدث بأنه "مؤسف" و"مخجل"، وقال دانييل أنجيليكي رئيس بوكا إنه تحدث مع نظيره واعتذر عما حدث.

ونقل عنه موقع التلفزيون الأرجنتيني تي.واي.سي "لا يمكنني تصديق ما حدث. هذا غير محتمل.. إنه حرج كبير".

ولم يقل اتحاد أمريكا الجنوبية إن كانت المباراة ستعاد أو عن أي إجراءات ستتخذ.

وبوكا أحد المرشحين للفوز باللقب للمرة السابعة بعدما انتصر في جميع مبارياته الست بمرحلة المجموعات.

والمنافسة بين غريمي بوينس أيرس بين الأكثر سخونة في عالم كرة القدم. وتجمع مبارياتهما عادة بين بوكا فريق الطبقة الكادحة من المنطقة الفقيرة في المدينة وريفر المعروف باسم فريق المليونيرات.

وما حدث ليس سوى أحدث حلقة في سلسلة العنف في كرة القدم بأمريكا الجنوبية.

وفي 2013 قتل مشجع بوليفي بمقذوف أطلقه مشجعو كورنثيانز أثناء مباراة في كأس ليبرتادوريس.

        

"لقطات من المباراة"                               

المصدر: وكالات