عامل صيانة يطهى حيا مع التونة داخل فرن بـ 132 درجة مئوية

متفرقات

عامل صيانة يطهى حيا مع التونة داخل فرن بـ 132 درجة مئويةعامل بمصنع تونة بلوس أنجلوس يُحرق حيا داخل فرن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gr9w

اتهمت النيابة العامة بلوس أنجلوس مديرين بمصنع التونة "بامبل بي فودز" الإثنين 27 أبريل/نيسان بانتهاك قواعد السلامة، عندما تم طهي عامل داخل فرن صناعي حتى الموت مع 5 أطنان من التونة.

ويواجه المديران الإثنان عقوبة بالسجن تصل إلى ثلاث سنوات وغرامة مالية تفوق 270 ألف دولار، في حال ثبوت التهم الموجهة إليهما، مع تغريم الشركة بمبلغ 1.5 مليون دولار.

وكان العامل خوسيه مولينا البالغ من العمر 62 عاما، داخل الفرن الذي يبلغ طوله 35 قدما، لإجراء بعض أعمال الصيانة في مصنع "بامبل بي فودز" في أكتوبر 2012، عندما قام زميله بتشغيل الفرن بعد ملئه بأطنان من التونة المعلبة، لاعتقاده أن مولينا توجه للحمام.

ووفقا لتقرير صادر عن قسم كاليفورنا للسلامة والصحة المهنية فقد لاحظ العاملون في الفرن غياب مولينا المشرف على أعمال الصيانة، وجرى البحث عنه في الحديقة وموقف السيارات، قبل العثور على جثته بعد ساعتين، عندما وصلت درجة حرارة الفرن إلى 132 درجة مائوية.

ووجهت ثلاث تهم لمديري الشركة بشأن انتهاك قواعد الصحة والسلامة وتجاهل قواعد العمل في الأماكن الخطرة.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي تمثل فيها الشركة أمام القضاء بسبب الظروف الخطيرة للعمل مع الأفران، وقد قام قسم كاليفورنا للسلامة والصحة المهنية حينها بفرض غرامة مالية على أصحاب هذا المصنع قدرها 74 الف دولار.

المصدر: RT