وضع القائد السابق للعمليات العسكرية الأمريكية بالعراق تحت المراقبة وتغريمه

أخبار العالم

وضع القائد السابق للعمليات العسكرية الأمريكية بالعراق تحت المراقبة وتغريمهديفيد بتريوس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gqkh

وضع القائد العسكري الأمريكي السابق والمدير السابق لـ سي آي إي ديفيد بتريوس تحت المراقبة لمدة عامين وتغريمه 100 ألف دولار، يوم 23 أبريل/نيسان، بعد اعترافه بكشف معلومات سرية لعشيقته.

وضع القائد العسكري الأمريكي السابق والمدير السابق لـ سي آي إي ديفيد بتريوس تحت المراقبة لمدة عامين وتغريمه 100 ألف دولار، الخميس 23 أبريل/نيسان، بعد اعترافه بكشف معلومات سرية لعشيقته.

واعترف الجنرال المتقاعد لصديقته التي كانت تكتب سيرته الذاتية. بذنبه أمام محكمة اتحادية في تشارلوت بولاية نورث كارولاينا مقرا بتهمة سوء التصرف في نقل مواد سرية.

هذا ورفع القاضي الغرامة من 40 ألف دولار تم الاتفاق عليها في صفقة إقرار بالذنب، مشيرا إلى أنها ينبغي أن تكون أعلى لتحدث أثرا عقابيا.

وكان بتريوس، الذي قاد سابقا العمليات العسكرية الأمريكية في أفغانستان والعراق، قد اضطر للاستقالة من منصب رئيس وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية بعد مرور عام فقط على تعيينه، وذلك جراء الكشف عن علاقة غرامية كانت تربطه بالصحفية بولا برودويل.

لكن الأمر لم يقتصر على الاستقالة، إذ اشتبه مكتب التحقيقات الفدرالي بأن بتريوس سلم عشيقته التي كانت تؤلف سيرة ذاتية له عام 2011، وثائق سرية مرتبطة بالعمليات العسكرية في أفغانستان، كانت تتضمن أسماء عملاء سريين وتفاصيل حول الاستراتيجية العسكرية الأمريكية ومعلومات أخرى حول مناقشات جرت بين بتريوس نفسه ومجلس الأمن القومي.

وتقول النيابة العامة إنه لم يكن من حق بتريوس الحفاظ على هذه الوثائق بعد تركه منصب قائد العملية العسكرية في أفغانستان.

المصدر: وكالات

بوتين يجيب على أسئلة الصحفيين في مؤتمر سنوي خاص أمام أكثر من ألف مراسل