شرطة ميشيغان تستخدم الخنق في القبض على المتهمين

متفرقات

شرطة ميشيغان تستخدم الخنق في القبض على المتهمينشرطة ميشيغان تستخدم الخنق في القبض على المتهمين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gp2c

ألتقط شاهد عيان، من وراء مقعد القيادة بسيارته، مشهدا قامت فيه شرطة ديترويت بسحب رجل خارج سيارته تحت تهديد السلاح، وألقت به على الرصيف، في مشهد مألوف ولكنه صادم.

وشدد ضابط الشرطة الخناق على الرجل المسمى "فلويد دانت" (57 عاما)، بالضغط بأحد ذراعيه على رقبة الرجل، ثم بدأ في ضربه على رأسه بيده الأخرى، وأظهر الفيديو عملية الهجوم بأكملها حيث شوهد الرجل يتعرض لـ 16 لكمة وركلة، فيما قام ضابط آخر بصعقه بمسدس ثلاث مرات.

وصرح "دانت" للصحفيين لاحقا، أنه يعتقد بأن الشرطة كانت تحاول قتله، حيث شعر وكأنه يلفظ أنفاسه الأخيرة عندما كان ضابط الشرطة مستمراً في خنقه.

وقد أصبحت عبارة "أنا لا أستطيع التنفس" شعارا لوحشية رجال الشرطة في ولاية ميشيغان، إثر وفاة "إيريك غارنر"، من جزيرة ستاتن، خنقا على يد شرطة نيويورك في 17 يوليو/تموز.

وفي تفاصيل الحادث وفقا لرجال الأمن، لاحقت الشرطة سيارة "دانت" في ضواحي ديترويت بسبب ضلوعه في تجارة المخدرات ومحاولته الهروب في سيارته. غير أن الفيديو يظهر شيئاً آخر.

وقال "دانت" إن الشرطي أخرج مسدسه ووجه نحو رأسه ثم سحبه خارج السيارة وبدأ بضربه، فيما بقي "دانت" مذهولا غير مصدق لما يحدث، خاصة عندما صرخ الشرطي بوجهه :"سأقتلك".

واعتقلت الشرطة "دنت" بعدة تهم، منها القيادة دون رخصة، وحيازة الكوكايين داخل السيارة. ولكن تبين أنه ليس لـ"دنت" أية سوابق إجرامية، وأثبت فحص الدم الذي أجراه عدم تعاطيه للمخدرات أو الكحول.

المصدر: "دايلي نيوز"