المؤشرات الروسية تتراجع بفعل ضغوط خارجية

مال وأعمال

المؤشرات الروسية تتراجع بفعل ضغوط خارجية المؤشرات الروسية تتراجع بفعل ضغوطات خارجية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gmpy

تراجعت المؤشرات الروسية خلال تداولات الأربعاء 4 مارس/اَذار، على خلفية تمديد الولايات المتحدة العقوبات المفروضة على روسيا لمدة عام، وتراجع سعر برميل مزيج خام "برنت" القياسي.

وفي أسواق النفط، انخفض سعر مزيج خام "برنت" القياسي إلى 60.50 دولارا للبرميل خلال تعاملات اليوم.

وبحلول الساعة 12:27 بتوقيت موسكو، انخفض مؤشر "MICEX" للتعاملات المصرفية للأسهم المقومة بالروبل بنسبة 0.78% إلى 1793.59 نقطة، بعد أن كان مؤشر "MICEX" في بداية تعاملات اليوم قد سجل ارتفاعا فوق عتبة 1800 نقطة.

كما هبط مؤشر"RTS" للأسهم المقومة بالدولار بنسبة 0.29% إلى 914.38 نقطة.

وعلى صعيد التداولات، انخفض سعر سهم شركة الغاز الروسية "غازبروم" بنسبة 0.2%، بينما انخفض سعر سهم مصرف "سبيربنك" أكبر المصارف العاملة في السوق الروسية بنسبة 0.4%، كما تراجع سعر سهم شركة النفط "تات نفط" بنسبة 1.3%.

وفيما يتعلق بالارتفاعات، ارتفع سعر سهم شركة الطاقة "نوفاتك" بنسبة 0.5%، وصعد سهم شركة النفط "روس نفط" بنسبة 0.5%.

وفي سوق العملات المحلي، انخفض سعر صرف الدولار أمام الروبل بمقدار 10 كوبيكات (الروبل = 100 كوبيك) إلى 61.79 روبلا للدولار، بينما هبط سعر صرف اليورو أمام الروبل بمقدار 54 كوبيكا إلى 68.72 روبلا لليورو.

على صعيد متصل، قال وزير التنمية الاقتصادية الروسي ألكسي أوليوكايف في مقابلة مع وكالة الأنباء الإيطالية "Askanews" نشرت يوم أمس، قال إن العملة الروسية الروبل تمتلك جميع المقومات من أجل تعزيز مواقعها في المستقبل.

هذا وأظهرت بيانات بورصة موسكو، ارتفاع حجم التداولات في سوق العملات المحلي خلال شهر فبراير/شباط الماضي بنسبة 10.8% إلى 19.6 ترليون روبل مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

كما حدد المركزي الروسي سعر صرف اليورو أمام الروبل عند 61.8745 روبلا لليورو.

روبل - دولار أمريكي

المصدر: RT + وكالات

 

بوتين يعلن النصر في سوريا.. روسيا اللاعب الأول في المنطقة؟