لافروف: النازية تتفشى في أوكرانيا بعد الانقلاب على الشرعية

أخبار العالم

لافروف: النازية تتفشى في أوكرانيا بعد الانقلاب على الشرعية خطاب لافروف في اجتماع مجلس حقوق الإنسان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gmja

عبّر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن القلق البالغ من الوضع في أوكرانيا حيث نشطت بشكل حاد منذ عام مضى قوى متطرفة بعضها يعمل علنا تحت شعارات نازية ودعوات التطهير العرقي.

وأوضح لافروف في كلمة ألقاها أمام الدورة الـ28 لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف الاثنين 2 مارس/آذار أن جرائم عديدة ارتكبت ضد المدنيين في جنوب شرق أوكرانيا بقيت من دون تحقيق، خاصة في ساحة ميدان وفي أوديسا ومدن أخرى.

ولفت رئيس الدبلوماسية الروسية إلى تنظيم هجوم شامل على حرية الكلمة في أوكرانيا وصلت إلى محاولة فرض حظر على مهنة الصحافة هناك، منتقدا في هذا السياق منظمة الأمن والتعاون في أوروبا لاكتفائها بوصف إجراءات حظر وسائل الإعلام الروسية في أوكرانيا بـ"المفرطة".

لافروف يدعو السلطات الأوكرانية للنأي بنفسها عن "فريق الحرب"

 ودعا وزير الخارجية الروسي قادة أوكرانيا إلى الابتعاد عن "فريق الحرب" والمتطرفين الآخرين، والتوجه نحو الطريق الموصل إلى السلام والوئام في المجتمع الأوكراني متعدد القوميات على أسس عامة مقبولة، لافتا إلى أن الطريق الى ذلك تفتحه الترتيبات المتكاملة التي تم الاتفاق عليها في مينسك في 12 فبراير، والتي تبناها مجلس الأمن.

وشدد لافروف على ضرورة ضمان تنفيذ هذا الاتفاق بشكل كامل بما في ذلك إجراء إصلاحات دستورية "في إطارها يجب ضمان الحقوق القانونية ومصالح مواطني شرق أوكرانيا".

وأكد رئيس الدبلوماسية الروسية على وجود تقدم كبير في تنفيذ الإجراءات المتكاملة التي تم الاتفاق عليها في مينسك، لافتا إلى تعزيز وقف إطلاق النار، وسحب الأسلحة الثقيلة تحت إشراف منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

لافروف: المطالبون بتوريد السلاح إلى أوكرانيا سيتحملون مسؤولية إحباط التسوية

وحذر كل من يتعامى عن ذلك ويطالب بزيادة إرسال الأسلحة إلى أوكرانيا من المسؤولية الثقيلة عن تقويض التسوية السلمية هناك.

وشدد لافروف على أن الاهتمام يجب أن ينصب على إعطاء الأولوية القصوى على الوضع الإنساني المتدهور في دونباس، لافتا إلى ضرورة أن ترفع الحكومة الأوكرانية فورا الحصار المفروض عمليا على المنطقة من أجل تأمين الحقوق الأساسية للسكان، وأن تعاد الصلات الاقتصادية والخدمات الاجتماعية المصرفية وحرية تنقل المواطنين بين دونباس ومناطق البلاد الأخرى، مضيفا أن بنودا بهذا الشأن تضمنها اتفاق مينسك ولا يجب المماطلة في تنفيذها.

لافروف: مناطق بالشرق الأوسط تشهد مأساة بعد تغيير الأنظمة بصورة غير شرعية


وفي موضوع آخر، قال سيرغي لافروف أن الجميع يرون الآن مأساة ملايين الأشخاص، بمن فيهم نساء وأطفال، في مناطق شاسعة من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والتي تشهد حالة من عدم الاستقرار بنتيجة أعمال غير قانونية لتغيير الأنظمة والتساهل مع المتطرفين. وأضاف أن مصير المسيحيين في تلك المناطق تثير قلقا خاصا.

وعبر لافروف عن تضامن روسيا مع شعوب الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في تطلعاتها إلى حياة أفضل، وأكد دعم موسكو لجهود قادة الدول العربية لمكافحة الإرهاب وإجراء الإصلاحات الرامية إلى تحقيق التوافق الوطني وضمان حقوق كافة الطوائف. ودعا  هيئات الأمم المتحدة الخاصة بحماية حقوق الإنسان إلى دعم هذه العمليات بعيدا عن تسييس مسائل حقوق الإنسان وتحويلها إلى أداة لتأجيج المواجهة.

كما أكد لافروف رفض موسكو لاستغلال مبادئ حقوق الإنسان من أجل تحقيق أغراض سياسية واقتصادية وتبرير تدخلات في الشؤون الداخلية لدول ذات سيادة وإجراءات أحادية الجانب تؤدي إلى معاناة الناس العاديين.

وشدد لافروف على ضرورة تخليص التعاون الدولي في مجال حقوق الإنسان من محاولات إثبات قيم معينة كمثال عام يخص الجميع، داعيا إلى احترام التعددية في العالم المعاصر.

تعليق عضو مجلس الحقوق الدولي لدى الخارجية الروسية فلاديمير كوتلار:

المصدر: RT

فيسبوك 12مليون