بريطانيا توقف صفقة استحواذ على حقول نفط وغاز في بحر الشمال لشركة روسية

مال وأعمال

بريطانيا توقف صفقة استحواذ على حقول نفط وغاز في بحر الشمال لشركة روسية  بريطانيا توقف صفقة استحواذ على حقول نفط وغاز في بحر الشمال لشركة روسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gmgr

أوقفت بريطانيا صفقة شراء 12 من حقول النفط والغاز في بحر الشمال للشركة الروسية "LetterOne" بقيمة 5 مليارات يورو، بذريعة احتمال إدراج مالكي الشركة في قائمة العقوبات في المستقبل.

وتعود ملكية الشركة الروسية "LetterOne" ومقرها في لوكسمبورغ لرجلي الأعمال الروسيين ميخائيل فريدمان وغيرمان خان وتقدر أصول الشركة بتاريخ 31 ديسمبر/كانون الأول 2013 بنحو 29 مليار دولار.

ومنعت السلطات البريطانية صفقة شراء 12 من حقول النفط والغاز في إطار صفقة استحواذ بقيمة 5.1 مليارات يورو على شركة "RWE – Dea As" وهي وحدة النفط والغاز التابعة للشركة الألمانية "RWE".

رجل الأعمال الروسي ميخائيل فريدمان

وأشار بيان لوزارة الطاقة البريطانية السبت 28 فبراير/شباط إلى أن وزيرها إد ديفي وبعد دراسة للصفقة عن كثب قرر أن عرض الشركة الروسية لا يمكنه بنحو كاف وموثوق تبديد المخاوف بشأن فرض العقوبات في المستقبل، في إشارة منه إلى أن اقتراح "LetterOne" فصل فرع شركة "RWE – Dea As" في بريطانيا عن باقي أنشطة شركة "RWE – Dea As" لعدة سنوات في حال إدراج رجلي الأعمال الروسيين فريدمان وخان في قائمة العقوبات الغربية ضد روسيا لا يبدد المخاوف المتعلقة من تداعيات احتمال فرض العقوبات.

ووفقا لوكالة "رويترز" الأمريكية فإن وزير الطاقة البريطاني قلق بشأن تأثير العقوبات التي من الممكن أن يتم فرضها على الشركة الروسية "LetterOne" على استمرار عمل حقول النفط والغاز هذه في بحر الشمال، بالإضافة إلى احتمال ظهور مخاطر جسيمة على صحة وسلامة العاملين في الحقول واحتمال تلوث البيئة المحيطة.

وأضافت الوكالة الأمريكية نقلا عن بيان وزارة الطاقة البريطانية أنه "إذا سارت عملية الاستحواذ المقترحة على نهجها الحالي فإنه سيتم تنبيه وزير الطاقة البريطاني بأن يطلب من الشركة الروسية الترتيب لعملية بيع أخرى لطرف ثالث".

ويمثل قرار بريطانيا مشكلة لرجلي الأعمال الروسيين بعد أن باعا نسبة كبيرة من الأصول النفطية التي كانا يملكانها في روسيا سعيا إلى التحول إلى أسواق الطاقة العالمية.

وقرار بريطانيا وقف الصفقة هو الأول من نوعه إذ أنه لا يستند إلى العقوبات الحالية لكن إلى مخاوف بأن أي عقوبات أخرى قد تمس فريدمان وخان إلى جانب آخرين.

هذا واستعان رجلا الأعمال الروسيين فريدمان وخان بالرئيس التنفيذي للشركة البريطانية للنفط "BP"جون براون لمساعدتهما في توسيع نطاق أعمالهما في الخارج واستبعاد أي مخاوف قد تكون لدى حكومة بريطانيا بشأن علاقاتهما بالسياسة.

وتصنف شركة "RWE" الألمانية من بين أكبر خمس شركات للطاقة في أوروبا التي تعمل على توريد وبيع الكهرباء لنحو 20 مليون مشتر والغاز لنحو 10 ملايين عميل.

المصدر: RT + وكالات