وزارة الآثار المصرية تنجح في إعادة تركيب تمثال بعد 3000 عام من تدميره

الثقافة والفن

وزارة الآثار المصرية تنجح في إعادة تركيب تمثال بعد 3000 عام من تدميرهوزارة الآثار المصرية تنجح في إعادة تركيب تمثال بعد 3000 عام من تدميره
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ggsx

أعلنت وزارة الآثار المصرية يوم الاثنين 15 ديسمبر/كانون الأول إنها نجحت في إعادة تركيب تمثال الملك أمنحتب الثالث في معبده بمدينة الأقصر بصعيد مصر.

الملك أمنحتب الثالث هو والد أخناتون فرعون التوحيد، وحكم البلاد بين عامي 1417 و 1379 قبل الميلاد، وله عدة تماثيل في مدينة الأقصر، كما يزين تمثالا "ممنون" الكبيران مدخل معبده الجنائزي.

وقالت الوزارة في بيان لها إن التمثال الذي أعيد تركيبه منحوت من حجر الكوارتزيت، ويبلغ ارتفاعه 13 مترا، وهو يجسد الملك أمنحتب الثالث واقفا يقدم ساقه اليسرى على اليمنى، كما لو كان يستقبل القادمين من جهة الشمال.

وأوضح البيان إن التمثال كان مقسما إلى 4 كتل ضخمة، ومئات القطع الصغيرة منذ تعرضه للتدمير في زلزال ضرب البلاد منذ أكثر من 3000 عام، وأدى إلى تدمير معبد أمنحتب الثالث بالكامل.

وأضاف بيان عن البعثة المصرية-الألمانية المشتركة إنها "تمكنت من ترميمه وإعادة تركيبه من جديد"، واستغرق ذلك نحو شهرين، نظرا لثقل وزن التمثال الكبير، الذي يزن حوالي 50 طنا.    

المصدر: RT + "رويترز"