طاقم المحطة الدولية يدرس حالة الذباب والسمك والنار في الظروف المدارية الفضائية

الفضاء

طاقم المحطة الدولية يدرس حالة الذباب والسمك والنار في الظروف المدارية الفضائيةالمحطة الفضائية الدولية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gg2w

بلغ عدد التجارب المنفذة في المحطة الفضائية من قبل طاقمها الذي عاد إلى الأرض مؤخرا 40 تجربة علمية شملت دراسة الأرض عن بعد، بالاضافة الى تجارب طبية وحيوية وتكنولوجية أخرى.

رجع رواد الفضاء الثلاثة، وهم قائد الطاقم الروسي مكسيم سورايف ومهندس الفضائي الأمريكي ريد فايزمان وعضو الطاقم الأوروبي ألكسندر غيرست، إلى الأرض ومعهم جيل جديد من ذباب التجارب ربي في إطار دراسة تأثير انعدام الوزن على نمو الكائنات متعددة الخلايا.

ساعدت التجارب التي أجريت في المحطة الدولية على سمك شفاف الجسم يعيش في الماء العذب ولفترة قصيرة من الزمن، ساعدت في معرفة الكثير حول تجاوب العضلات والعظام مع حالة انعدام الوزن، وخاصة فيما يتعلق بضمور العضلات وفقدان جزء من الكتلة العظمية لدى بعض الناس على الأرض.

كما شملت التجارب على النار إحراق مواد مختلفة (أنسجة ومعادن وبلاستيك) في ظروف نقص الأكسجين ومتابعة سلوك اللهب في ظروف انعدام الوزن.

المصدر: RT + موقع news.mail.ru