هولندا تؤكد توقيع اتفاق حول إخراج حطام "الماليزية" من جنوب شرق أوكرانيا

أخبار العالم

هولندا تؤكد توقيع اتفاق حول إخراج حطام صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ge5i

أعلنت وزارة العدل الهولندية عن عقد اتفاق مع سلطات "جمهورية دونيتسك الشعبية" (جنوب شرق أوكرانيا) بشأن إخراج حطام طائرة "بوينغ" الماليزية من مكان تحطمها في يوليو/تموز الماضي.

وفي بيان لها قالت الوزارة الجمعة 14 نوفمبر/تشرين الثاني إن التوصل إلى اتفاق بشأن العملية مع السلطات المحلية تم بإشراف منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وذكرت الوزارة في بيان لها أن عملية إخراج أجزاء الطائرة المنكوبة ستبدأ "في أقرب وقت ممكن بالتعاون مع مصالح الإنقاذ المحلية"، مضيفة أن فريقا إضافيا من الخبراء سيتوجه من مدينة خاركوف إلى مدينة دونيتسك السبت "لتأمين الدعم اللوجستي المطلوب".

يذكر أن السلطات الهولندية كانت ترفض سابقا توقيع بروتوكول حول إخراج حطام الطائرة بسبب ذكر اسم جمهورية دونيتسك الشعبية (المعلنة من جانب واحد)؟

وكانت طائرة "بوينغ" الماليزية تحطمت في مقاطعة دونيتسك جنوب شرق أوكرانيا أثناء قيامها برحلة بين أمستردام وكوالالمبور في 17 يوليو/تموز الماضي، ما أدى إلى مقتل 298 شخصا، بمن فيهم 196 مواطنا هولنديا، كانوا على متنها.

واتهمت السلطات في كييف مقاتلي قوات الدفاع الشعبي (التابعة لـ"دونيتسك الشعبية") بإسقاط الطائرة بواسطة صاروخ "أرض - جو"، فيما أكد هؤلاء أنهم لا يملكون سلاحا قادرا على إسقاط طائرات تحلق على ارتفاعات عالية.

وكشف التقرير الأولي عن أسباب الكارثة المعد من قبل مجلس أوروبا أن الطائرة تحطمت في الجو "بتأثير خارجي لأجسام عديدة ذات طاقة عالية"، دون أن يحدد مصدر هذا التأثير.

وكان الوصول إلى مكان الكارثة صعبا بسبب العمليات العسكرية المستمرة في المنطقة بين القوات التابعة لكييف وقوات الدفاع الشعبي.

وفي 6 من الشهر الحالي وصل ممثلو الجانب الهولندي ضمن فريق دولي معني بالتحقيق في الحادث، إلى مكان الكارثة، حيث واصلوا جمع ممتلكات الركاب، وبدأوا في دراسة أجزاء الطائرة وإخراجها. كما عثر الخبراء الهولنديون على بعض رفات الضحايا. لكن عملهم توقف في 11 نوفمبر/تشرين الثاني لأجل غير مسمى، فيما قال ممثلو قوات الدفاع الشعبي إن الجانب الهولندي لم يوافق على بعض نقاط البروتوكول الخاص بجمع أجزاء الطائرة المنكوبة.

المصدر: RT + وكالات

فيسبوك 12مليون