حظر الاجهاض في السلفادور يدفع مئات الفتيات للانتحار

متفرقات

حظر الاجهاض في السلفادور يدفع مئات الفتيات للانتحار حظر الاجهاض في السلفادور يدفع مئات الفتيات للانتحار
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ge2l

اكد مسؤول حكومي في السلفادور ان حظر الاجهاض في بلده يدفع مئات الفتيات للانتحار، وفق احصاءات تشير الى ان 3 من بين 8 حالات وفاة لحوامل لا تتجاوز اعمارهن 19 عاما ناجمة عن الانتحار.

كما تشير التقارير الواردة من سان سلفادور الى ان اعدادا كبيرة من الفتيات يلجأن الى الانتحار بسبب حملهن الناجم عن اغتصاب من اقرباء او رجال عصابات، اذ ليس بوسعهن القيام بعمليات اجهاض قانونية، ولذا لم يبق امامهن سوى الانتحار.

وعلاوة على قوانين السلفادور التي تمنع الاجهاض فان الفتيات اللواتي يقعن ضحايا الاغتصاب يجبرن على التزام الصمت ويمتنعن من طلب المساعدة خشية من وصمة العار التي قد تلصق بهن.

من جانبه قال الطبيب ماريو سوريانو، وهو يتراس برامج تنمية الشبان والمراهقين في وزارة الصحة بالسلفادور، قال انه "في بعض الاحيان يكون الشخص الذي يمارس الاعتداء الجنسي هو الذي يعيل الضحية ، ولذلك يستغل الخوف من الحرمان من المساعدة الاقتصادية لتهديد الفتاة الضحية حتى لا تبلغ عن الجريمة".

واضاف: "هناك وصمة عار وخوف من الإبلاغ عن أي حادث اغتصاب يقع في الأسرة".

وعلى الرغم من ان قانون السلفادور يجرم ممارسة الجنس مع اطفال تقل اعمارهم عن 15 عاما، الا ان دراسات نشطاء المجتمع المدني تؤكد ان هذا القانون لا يطبق في معظم الاحيان، وان الارقام الرسمية تفيد بان حالات حمل مراهقات لم يتجاوزن الـ 15 عاما بلغت 1540 حالة فقط في العام الماضي ، علما ان الارقام لم تشر الى عدد حالات الاغتصاب بدون حمل.

وتحتل السلفادور المركز الاول في امريكا اللاتينية بمعدل حمل المراهقات، اذ ان ثلث حالات الحمل في هذا البلد المسجلة في عام 2014 هي لفتيات تتراوح اعمارهن بين 10 و19 عاما.

المصدر: RT + "فرانس 24"

أفلام وثائقية