العثور على جثة لثور بيسون عمرها 9000 عام محنطة في سيبيريا

العلوم والتكنولوجيا

العثور على جثة لثور بيسون عمرها 9000 عام محنطة في سيبيرياالعثور على جثة ثور البيسون عمرها 9000 عام محنطة في سيبيريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gdou

عثرت قبيلة "Yukagir" على جثة لثور بيسون، يعتقد أن عمرها أكثر من 9000 عام، في منطقة سيبيريا، وهي تعود لثور بيسون القديم، أسلاف البيسون الحديث، الذي عثر عليه بأمريكا الشمالية وأوروبا

وقد نقلت بقايا الجثة المحنطة من الثور إلى أكاديمية علوم "Yakutian"، ولحسن الحظ، كانت الأعضاء الداخلية للثور لا تزال على حالها، على الرغم من عدم العثور على دهون بداخله.

وسيتم إجراء تشريح للجثة لمعرفة كيفية موت الثور، ولأنه لم يتم العثور على أية دهون داخل الثور، يعتقد الخبراء أنه قد نفق بسبب الجوع.

ويعد ثور البيسون من Yukagir هو الثالث، الذي يتم العثور عليه كاملا، وحاليا تحتفظ أكاديمية العلوم بثورين بيسون محنطين في حالة مجمدة، للحفاظ على الأعضاء الداخلية.

وهذه الثيران المحنطة لا زالت تحتفظ بالقلب والرئتين والجهاز الهضمي في حالة سليمة، على الرغم من أنها أصغر من الحجم الطبيعي، بسبب عملية التجميد، أو أنها كانت كبيرة في العمر وقت الوفاة.

وتشير الحقائق التاريخية إلى أنه خلال وجود تلك الثيران، ربما كان هناك فقط خمسة ملايين شخص في جميع أنحاء العالم، وكان سكان القبائل التي تعيش حوالي 7000 عام قبل الميلاد، معظمهم صيادون. لذلك يعتقد الخبراء أن ثيران البيسون التي عثر عليها كانت تهرب من الصيادين، حتى وصلت إلى الشمال البارد، فماتت متجمدة.

هذا وينوي العلماء مواصلة دراسة التشريح الإجمالي للثيران، وعمل دراسات تفصيلية على الأنسجة والطفيليات والعظام والأسنان، آملين أن تكشف نتائج هذه الدراسات ليس فقط عن سبب نفوق هذه الحيوانات، ولكن أيضا يمكن أن تسلط الضوء على أسباب انقراضها".

المصدر: RT + "بيتا وايرد"

أفلام وثائقية