غالاكسي "نوت 4" لسامسونغ هو الآخر يفشل في اجتياز اختبار الانحناء (فيديو)

العالم الرقمي

غالاكسي غالاكسي "نوت 4" يفشل أيضا في المرور من اختبار الانحناء
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gbq5

استمرارا لمسلسل فضائح انحناء أحدث الهواتف الذكية، قدم "لويس هيلسنتيجر" تسجيل فيديو جديدا على موقع اليوتيوب، يعرض فيه فشل هاتف سامسونغ "نوت 4" الأخير في اجتياز اختبار الانحناء.

ولويس هذا هو نفسه مستخدم اليوتيوب، الذي عرض الفيديو السابق الشهير عن فضيحة انحناء هاتف آبل الأخير "آيفون 6 بلاس"، بعد تعرضه لضغط أصابع يديه فقط، والذي حقق 54 مليون مشاهدة على موقع اليوتيوب.

وبالرغم من أن انحناء "نوت 4" لم يكن حادا، مثلما الحال مع "آيفون 6 بلاس"، إلا أن ذلك لا ينفي أنه فشل في اجتياز الاختبار بنجاح.

واضطر لويس لعمل الاختبار الاخير، بعد تلقيه شكاوٍ عديدة من مستخدمي آبل، يتهمونه بالتحيز لصالح سامسونغ ، وبعدم الحيادية في عرض الحقائق، ما جعله يعرض هذا الفيديو لهاتفي سامسونغ الاخيرين، "نوت 3" و "نوت 4".

وكما يقول لويس فإن "نوت 3" صمد بقوة أمام الاختبار، إلا أن "نوت 4" لم يصمد، وانحنى تحت ضغط أصابع يديه، عند نفس الموضع الذي انحني فيه "آيفون 6 بلاس".

كانت شركة سامسونغ قد حاولت استغلال فضيحة انحناء "آيفون 6 بلاس"، وعرضت فيديو خاص بها، لاختبار انحناء هواتفها أمام ضغط وزن الجسم البشري، وحاولت فيه اثبات أن هاتفها الأخير "نوت 4" بالرغم من قلة سماكته وخفة وزنه وكبر حجمه، إلا أنه الأقوى، حيث ظهرت في مقطع الفيديو عبارة Big,Thin, and Light But Strong .

ولكن يبدو أن الفيديو الاخير من لويس سيجعل العملاق الكوري الجنوبي يعيد حساباته مرة أخرى.

ويقول لويس في الفيديو أنه ربما تحمل فيديوهاته شركات الهواتف على أن تعيد التفكير، من أجل تصميم هواتف أقوى، وأكثر تحملا للصدمات، لأن اسعارها تقارب الألف دولار، ما يجعل المستخدم ينتظر دائما الأفضل.

والفيديو الاخير عن "نوت 4" حقق 1.3 مليون مشاهدة حتى الآن، بالرغم من مضي اسبوع واحد فقط على نشره بتاريخ 8 أكتوبر/ تشرين الأول.

المصدر : RT + "ماشابل"