الماتادور الإسباني يضمد جراحه على حساب لوكسمبورغ المتواضعة

الرياضة

الماتادور الإسباني يضمد جراحه على حساب لوكسمبورغ المتواضعةلقطة من لقاء لوكسمبورغ وإسبانيا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gbf9

فاز المنتخب الإسباني على مضيفه اللوكسمبورغي برباعية نظيفة، في المباراة التي جمعتهما الأحد 12 أكتوبر/تشرين الأول، في الجولة الثالثة من تصفيات "يورو 2016" في فرنسا.

تقدم الضيوف بهدفين في الشوط الأول، وحملا توقع كل من دافيد سيلفا وباكو ألكاسير في الدقيقتين الـ (27 و 42) على التوالي. وأضاف المهاجم دييغو كوستا الهدف الثالث في الشوط الثاني وتحديدا في الدقيقة الـ 69، مسجلا بذلك باكورة أهدافه الرسمية مع إسبانيا. ومن ثم اختتم خوان بيرنات رباعية الماتادور في الدقيقة الـ 88 من زمن اللقاء.

وفي مباراة أخرى ضمن المجموعة نفسها، تغلب المنتخب السلوفاكي على مضيفه البيلاروسي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

وسجل السلوفاكي مارك هامشيك ثنائية في الدقيقتين الـ (65 و 83)، وتخللهما هدف البيلاروسي تيموفي كالاتشيوف في الدقيقة الـ 79، ومن ثم أحرز ستانيسلاف شيستاك الهدف الثالث لسلوفاكيا عندما كان اللقاء يلفظ أنفاسه الأخيرة.

كما حقق المنتخب الأوكراني فوزا ثمينا على ضيفه المقدوني بهدف وحيد، سجله سيرغي سيدورتشوك في الدقيقة الأخيرة من زمن الشوط الأول.

وحافظت سلوفاكيا على صدارة المجموعة الثالثة، بعد أن رفعت رصيدها إلى 9 نقاط، بفارق ثلاث نقاط أمام إسبانيا وأوكرانيا صاحبتي المركزين الثاني والثالث على التوالي.

وتشغل مقدونيا المركز الرابع برصيد 4 نقاط، ومن ثم بيلاروس ولوكسمبورغ في المركزين الخامس والسادس على التوالي، برصيد نقطة لكل منهما.

يذكر أن المنتخب الإسباني كان قد سقط أمام نظيره السلوفاكي (1-2)، يوم الخميس الماضي، في زيلينا، في الجولة الثانية.

وحققت سلوفاكيا بذلك فوزها الأول على إسبانيا في تاريخ المواجهات بينهما، إذ التقيتا في أربع مناسبات من قبل وجميعها كانت في تصفيات كأس العالم، وانتهت ثلاث منها بفوز الماتادور، بينما سيطر التعادل الإيجابي على المواجهة الأخيرة بينهما (1-1) في براتيسلافا في إياب الملحق الأوروبي المؤهل الى نهائيات كأس العالم في نوفمبر/تشرين الثاني 2005.

المصدر: RT