موسكو تؤكد صمود الهدنة في أوكرانيا

أخبار العالم

موسكو تؤكد صمود الهدنة في أوكرانيا مقاطعة دونيتسك..
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ga3w

أكد المندوب الروسي الدائم لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا أندريه كيلين استمرار الهدنة في أوكرانيا وانخفاض كثافة القصف هناك بشكل ملحوظ.

وقال كيلين الجمعة 26 سبتمبر/أيلول، إن الهدنة لا تزال قائمة على مدى 20 يوما، مؤكدا أن ذلك يزيد من فرص استمرارها ووقف إراقة دماء المدنيين.

وأشار إلى أن كثافة القصف في شرق أوكرانيا انخفضت ضعفين أو ثلاثة أضعاف بعد توقيع مذكرة مينسك.

وقال كيلين إن الوضع في أوكرانيا بعد أشهر من الحرب عاد إلى ما كان عليه قبلها، مشيرا إلى أن مسائل الحكم الذاتي ووضع اللغة الروسية والإصلاح الدستوري مطروحة من جديد.

وحمل الدبلوماسي الروسي واشنطن مسؤولية ما وصلت إليه أوكرانيا.

وأضاف أن المعلومات الواردة من أوكرانيا تؤكد قيام القوات الأوكرانية باستفزازات وبإطلاق النار، مشيرا إلى أن قوات "الدفاع الشعبي" تحرص فقط على إسكات مصادر النيران التي تهدد المدنيين.

وقال كيلين إن مجموعة من المراقبين الدوليين تعرضت لقصف شرقي أوكرانيا من جديد.

من جهة أخرى أكد المندوب الروسي لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا أن مراقبي المنظمة لا يملكون أية أدلة جدية على وجود قوات روسية في أوكرانيا، مشيرا إلى أن الجانب الروسي مستعد للنظر في مسائل محتملة بهذا الشأن في المؤسسات المعنية.

في السياق ذاته أكد كيلين أن أربع طائرات دون طيار تابعة لمراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ستصل أوكرانيا الجمعة، لافتا إلى ضرورة التوصل إلى اتفاق بين كافة الأطراف بما فيها "قوات الدفاع الشعبي" حول استخدام هذه الطائرات.

وأعلن كيلين أنه لا يعرف ما هي خطط مجموعة الاتصال الخاصة بتسوية الأزمة الأوكرانية، مشيرا إلى أن المجموعة تقوم حاليا بتوضيح تفاصيل بنود بروتوكول مينسك، خاصة فيما يتعلق بسحب القوات الثقيلة من المنطقة العازلة.

وأضاف أنه من السابق لأوانه الحديث عن عقد اجتماع جديد لمجموعة الاتصال.

من جانب آخر قال كيلين إن الوضع حول التحقيق في تحطم الطائرة الماليزية في شرق أوكرانيا بات أكثر تعقيدا لأن الخبراء الهولنديين المعنيين لا يتوجهون إلى منطقة سقوط الطائرة رغم أن قوات "الدفاع الشعبي" مستعدة لتهيئة الظروف لعمل المحققين.

المصدر: RT + وكالات