قصف أمريكا لسورية بين الترحيب والتنديد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/759403/

استضافت قناة RT المحلل السياسي كمال بياتلي والباحث والمحلل السياسي طارق الأحمد للحديث معهما حول الضربات الأمريكية على مواقع مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" داخل سورية.

وأشار المحلل السياسي طارق الأحمد إلى أن الموقف الرئيسي لكافة الأحزاب الوطنية السورية هو أن الولايات المتحدة من حيث المبدأ ليس لها الثقة الأخلاقية لتقود حملة ضد الإرهاب.

وقال الأحمد: "موقف الدولة السورية يمكن فهمه من خلال اجتماع الجمعية العمومية والمشروع الذي يقدم وهو منع المسلحين الآخرين من الدخول إلى سورية والعراق".

وأضاف الأحمد: "كما هو معلوم فتركيا سمحت للمئات من داعش من عبور أراضيها إلى الداخل السوري والعراقي".

من جانبه ذكر المحلل السياسي كمال بياتلي أن تركيا من الممكن أنها كانت معبرا للكثير من المسلحين، ملقيا باللائمة على الحكومة السورية فيما يتعلق بالأحداث الجارية وظهور مثل هكذا تنظيمات مسلحة.

وقال بياتلي: "تركيا فتحت أبوابها لجميع فصائل المعارضة السورية في بداية الأزمة وقدمت الدعم لهم، ولكن بعد ظهور جماعات متشددة ومتطرفة قطعت هذه المساعدات عن الفصائل كلها".

المزيد من التفاصيل في الفيديو المرفق

الأزمة اليمنية