وضع رجل أعمال روسي تحت الإقامة الجبرية بتهمة الاحتيال

مال وأعمال

وضع رجل أعمال روسي تحت الإقامة الجبرية بتهمة الاحتياليفغيني يفتوشينكوف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/758485/

وضع رجل الأعمال الروسي، رئيس مجلس إدارة مؤسسة "سيستيما" المالية المساهمة، يفغيني يفتوشينكوف، تحت الإقامة الجبرية لمدة شهرين بتهمة الاختلاس.

ويواجه يفتوشينكوف تهمة اختلاس أسهم شركة "باش نفط" وإضفاء صفة قانونية عليها، وهي الأسهم التي قام أورال راحيموف، ابن رئيس باشكيريا الأسبق، بتخصيصها بشكل غير قانوني، وتقديمها فيما بعد لمؤسسة "سيستيما" المالية المساهمة التي تملك 86.7% من أسهم "باش نفط".

ويملك يفتوشينكوف أكثر من 64% من أسهم "سيستيما"، وتقدر "فوربس" ثروته بتسعة مليارات دولار.

وأوقف القائمون على بورصة موسكو للأوراق المالية تداول أسهم "سيستيما" بعد أن فقدت 26.4% من قيمتها، وصولا إلى 26.845 روبل مقابل السهم الواحد، متأثرة بتوجيه تهمة الاحتيال إلى "يفتوشينكوف".

وأعلن المتحدث باسم لجنة التحقيقات الروسية فلاديمير ماركين الثلاثاء 16 سبتمبر/أيلول أن اللجنة تجري تحقيقات في قضية سرقة أسهم منشآت للوقود والطاقة في جمهورية بشكورتوستان (وسط روسيا) وغسلها.

وأضاف ماركين أن لدى المحققين أدلة تشير إلى ضلوع يفتوشينكوف في غسل الأموال المكتسبة بطريقة غير شرعية.

وفي وقت سابق من الثلاثاء فرضت محكمة في موسكو، حجزا على جزء من أسهم شركة "باشنفط"، وذلك في إطار قضية اختلاس وتبييض أموال تم فتحها ضد المدير السابق للشركة أورال رحيموف ابن رئيس باشكيريا الأسبق ورجل أعمال آخر.

وتعد مؤسسة "سيستيما" القابضة التي تم تأسيسها عام 1993 إحدى أبرز المجموعات المالية الروسية، ولها تنوع كبير من الشركات العامة والخاصة العاملة في قطاعات اقتصادية مختلفة (المواصلات، النفط والغاز، الطاقة، البضائع الاستهلاكية، التكنولوجيا العليا وغيرها).

المصدر: RT + وكالات

توتير RTarabic