حقيبة متفجرات في مطار سيدني

متفرقات

 حقيبة متفجرات في مطار سيدني الشرطة الاسترالية تترك حقيبة بها 230 غرام متفجرات في مطار سيدني 3 أسابيع
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/758253/

اكتشفت امرأة عبوة ناسفة داخل حقيبة تركتها الشرطة الاتحادية الأسترالية في مطار سيدني، وعقب الاكتشاف اعترفت السلطات بأنها تركت الحقيبة بدون قصد وبداخلها 230 غراما من المتفجرات.

قالت الشرطة إن المتفجرات في الحقيبة كانت من النوع البلاستيكي، وإنها تركت في المطار لأكثر من ثلاثة أسابيع، إلا أن المتفجرات لم تكن فاعلة. 

وفي اعتراف محرج، أصدرت الشرطة الاتحادية بيانا يوم الخميس 11 سبتمبر/أيلول للاعتذار عن الحادث.

الحقيبة التي لم يطالب بها أحد، كانت تستخدم في الأصل كجزء من عملية تدريب الكلاب في المطار يوم 14 أغسطس/آب الماضي، وعرضت على الراكبة بطريق الخطأ كبديل لها عن حقيبتها التالفة يوم 9 سبتمبر/أيلول، أي بعد ثلاثة أسابيع ونصف من انتهاء التدريب بالحقيبة.

وقال قائد شرطة مطار سيدني واين بوخهورن في بيان: "الشرطة الاتحادية تأخذ هذا الخطأ على محمل الجد، ومدرب الكلاب الذي ترك المواد داخل الحقيبة دون قصد تم التعرف عليه وسيخضع لتحقيقات المعايير المهنية الرسمية".

وعند اكتشاف المرأة محتويات غريبة داخل الحقيبة التي حصلت عليها من المطار، أخذتها إلى قسم الشرطة المحلية، حيث تم إخلاء المبنى كإجراء احترازي.

ويأتي هذا الحادث مع رفع أستراليا مستوى حالة التأهب الأمني القصوى.

المصدر : RT + "ماشابل"

أفلام وثائقية