أندية الغولف الأمريكية تفرض عقوبات على أوباما

متفرقات

أندية الغولف الأمريكية تفرض عقوبات على أوباماباراك أوباما يلعب الغولف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/758110/

لن يتمكن الرئيس الأمريكي باراك أوباما من ممارسة لعبة الهوكي في عطلة يوم العمل، بسبب العقوبات التي فرضتها نوادي الغولف.

فقد رفض عدد من أندية الغولف الراقية، السماح للرئيس الأمريكي بمزاولة هوايته المحبوبة "الغولف" في يوم عطلة يوم "الشغل" الأمريكي. ويقول ممثلو هذه النوادي إنهم لا يريدون فقدان زبائنهم الدائمين حتى تكريما لضيف مثل رئيس البلاد.

ولكن بعد أن أصبح الخبر في متناول وسائل الإعلام، أسرعت إدارات هذه الأندية إلى الإعلان، أنه لا يوجد مكان شاغر على ملاعبها، لأن الغولف هي اللعبة المفضلة لدى الأمريكيين الأغنياء، في أيام العطل الرسمية. فمثلا تصل قيمة الاشتراك في النوادي الراقية إلى 100 ألف دولار، لذلك لم يرغب أصحاب النوادي بإلغاء حجوزات الزبائن الذين على استعداد لدفع أي مبلغ من أجل ممارسة هوايتهم المحبوبة.

يذكر أن أوباما يعشق لعبة الغولف، حيث تشير وسائل الإعلام إلى أن الرئيس خلال قضاء إجازة استمرت 11 يوما، أجرى ما لا يقل عن 8 لقاءات في هذه اللعبة، التي كانت سببا في انتقاده من قبل الجمهوريين والعسكريين. كان هذا بعد نشر شريط الفيديو الخاص بذبح الصحفي الأمريكي جيمس فولي من قبل "داعش". بعد عودته اعتذر الرئيس عن ذلك واعترف بأنه كان عليه أن يعود فورا إلى عمله وإلغاء إجازته.

المصدر: RT + فيستي.رو