جون تيفت: سأحاول مساعدة واشنطن في فهم روسيا وآفاقها

أخبار العالم

جون تيفت: سأحاول مساعدة واشنطن في فهم روسيا وآفاقهاالسفير الأمريكي الجديد لدى موسكو جون تيفت
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/757606/

قال السفير الأمريكي الجديد لدى موسكو جون تيفت الاثنين 8 سبتمبر/أيلول أنه سيساعد واشنطن في فهم أهداف روسيا وآفاقها.

وجاء تصريح تيفت بعيد تسليمه نسخة من أوراق اعتماده إلى نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف.

وأفادت الخارجية الروسية بأن الدبلوماسيين الروسي والأمريكي بحثا عددا من المسائل الملحة من الأجندة الثنائية.

وأفادت إيتار - تاس في وقت سابق بأن تيفت مكث في مقر الخارجية الروسية حوالي ساعة واحدة، ثم غادره دون الإدلاء بأي تصريح.

وتوقعت المصادر أن تكون المشاورات في الخارجية الروسية حول مسائل تنفيذ معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى في الـ11

سبتمبر/أيلول أول نقطة في أجندة عمل السفير الأمريكي الجديد في موسكو.

في السياق نفسه أكد تيفت أنه سيدافع عن مصالح واشنطن في روسيا وسيحاول أن يساعد الإدارة الأمريكية على "فهم أهداف روسيا وآفاقها".

وقال تيفت على صفحته في الفيسبوك: "إنه شرف كبير بالنسبة لي أن أعود إلى روسيا بصفة السفير الأمريكي".

وذكر الدبلوماسي بأن "تاريخ العلاقات الروسية الأمريكية طويل ومعقد"، وأوضح: "كنا حلفاء وأعداء. كنا دائما نتعاون ونتخاصم. لكن شيئا واحدا لم يتغير أبدا وهو تمسك الولايات المتحدة بالتعاون مع روسيا، شعبا وقيادة".

يشار إلى أن السفير الأمريكي جون تيفت وصل إلى العاصمة الروسية في الـ5 من سبتمبر/أيلول. وأن تيفت دبلوماسي محترف، على عكس سلفه مايكل ماكفول الذي عين في هذا المنصب لاعتبارات سياسية.

عمل تيفت في السابق سفيرا للولايات المتحدة في أوكرانيا وجورجيا وليتوانيا. كما عمل نائبا للسفير الأمريكي الأسبق في موسكو توماس بيكيرينغ. وفي الفترة بين نوفمبر/تشرين الثاني 1996 إلى سبتمبر/أيلول 1997 كان يرأس البعثة الدبلوماسية الأمريكية في موسكو بصفة "قائم بالأعمال".

شغل تيفت (64 عاما) مناصب مختلفة في الجهاز المركزي للخارجية الأمريكية وفي السفارات الأمريكية في روما وبودابست والقدس، قبل أن يعين مدير تنفيذيا في شركة "راند" للبحوث، حيث كان يشرف على منتدى رجال الأعمال الرواد.

 

المصدر: RT+ "إيتار - تاس"