الجماعات المتمردة شمال مالي تشكل جبهة موحدة لمفاوضة الحكومة

أخبار العالم

الجماعات المتمردة شمال مالي تشكل جبهة موحدة لمفاوضة الحكومةصورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/756403/

اتفقت الجماعات المتمردة في شمال مالي الخميس بواغادوغو عاصمة بوركينا فاسو على وقف العمليات القتالية وتشكيل جبهة موحدة للتفاوض مع الحكومة المالية في أوائل سبتمبر/أيلول القادم.

وفي يوم الخميس 28 أغسطس/آب وقع زعيم "الحركة العربية لتحرير ازواد" أحمد ولد سيدي محمد وزعيم الطوارق الغباس آغ أنتالا وممثلون عن "الحركة الوطنية لتحرير ازواد" وجماعات متحالفة على بيان في أعقاب محادثات استمرت 4 أيام اتفقوا فيه على إنهاء العمليات العسكرية بين الفصائل المتنافسة وتشكيل جبهة موحدة في مفاوضات الجزائر، سعيا منهم للحصول من الحكومة المالية على قدر أكبر من الحكم الذاتي لشمال مالي.

وقال محمد عثمان أغ محمدون المتحدث باسم ائتلاف من اجل شعب ازواد المتحالف مع الحركة العربية الازوادية إن الجماعتين اتفقتا على ان تظل المنطقة جزءا من مالي والابقاء على حكومة علمانية، لكنهما ستضغطان من أجل تشكيل حكومة تتوافق مع الخصوصيات الثقافية للمنطقة.

وثارت المنطقة الصحراوية في شمال مالي 4 مرات خلال الخمسين عاما الأخيرة من أجل الاستقلال أو الحكم الذاتي، حيث كان آخرها  انتفاضة 2012 التي أدت إلى حدوث انقلاب في العاصمة المالية الجنوبية باماكو واتاحت الفرصة لجماعات متشددة للسيطرة على شمال مالي.

المصدر: RT + "رويترز"

فيسبوك 12مليون