أسترالية تتعرض لاعتداء جنسي على متن "الماليزية"(فيديو)

أخبار العالم

أسترالية تتعرض لاعتداء جنسي على متن راكبة تتعرض للاعتداء الجنسي من رئيس المضيفين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/755986/

قالت امرأة أسترالية إنها تعرضت لاعتداء جنسي مرتين خلال رحلتها على الخطوط الجوية الماليزية من قبل رئيس طاقم المضيفين، عندما كانت تحاول النوم في المقاعد الخلفية.

السيدة تدعى لاورا بوشني، كانت في طريقها من كوالالمبور إلى باريس يوم 4 أغسطس/آب، وكانت تحاول النوم على مقاعد الصف الخلفي في الدرجة الاقتصادية، عندما فوجئت بأيدي محمد روسلي بن أبكريم رئيس طاقم المضيفين، تمتد تحت الغطاء إلى سروالها، كما أخبرت لاورا.

ولكن روسلي البالغ من العمر 54 عاما، نفى هذا الادعاء وقال للشرطة إن لاورا لم تقاومه، واستمرت رحلة لاورا MH20، البالغة من العمر 26 عاما، 3 ساعات كاملة، واستمر معها هذا الكابوس المزعج.

راكبة تتعرض للاعتداء الجنسي من رئيس المضيفين

وتبكى لاورا وهي تروي اللحظات المرعبة لبرنامج قناة Sunday Night حيث قالت: "لا أدرى لماذا لم أصرخ أوأفعل شيئا، أنا في العموم شخصية قوية، وكان يمكنني أن أفعل ذلك، ولكن في لحظتها، لم أستطع، شعرت بالخوف وتسمرت في مكاني، ولم أفعل شيئا سوى البكاء".

كانت لاورا متجهة الى باريس للانضمام إلى صديقها، واستطاعت أن تسجل على هاتفها النقال المشادة التي حدثت بينها وبين روسلي بعد الحادثة وقدمت بعدها شكوى مكتوبة لطاقم الملاحة، أوردت بها كل التفاصيل، ونقلها الطاقم إلى الدرجة الفاخرة، كما حاول رئيس طاقم الملاحة التحدث إليها لتهدئتها.

في مطار باريس اقتيد روسلي للتحقيق، ولاورا لإجراء فحص لجسمها وتحليل DNA، وبالرغم من ذلك أخبرها مسؤول من شركة الطيران في باريس أنها إذا قدمت تقريرا غير صحيح، فيمكن لها أن تتعرض لمشاكل خطيرة.

وعلى الرغم من التحذيرات، ذهبت لاورا إلى الشرطة الفرنسية وقدمت بلاغا، وبعد 14 ساعة من الاستجواب، طُلب منها مواجهة روسلي للمرة الأخيرة، حيث قال روسلي للشرطة أنه لم تكن في نيته اغتصابها، وقال أنها لم تقاومه.

وأصدرت الخطوط الجوية الماليزية بيانا عاما أكد هذه المزاعم، لكنه لم يتضمن أي اعتذار أو أي استعداد لتعويض السيدة بوشني.

ومن المتوقع أن يخضع روسلي للمحاكمة في فرنسا خلال 6 إلى 7 أشهر، ويمكن أن يحكم عليه بالسجن 15 عاما في حال إدانته.

المصدر : RT + "ديلي ميل"