قافلة المساعدات الإنسانية الروسية تدخل أراضي أوكرانيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/755737/

أعلنت قوات الدفاع الشعبي في جنوب شرق أوكرانيا أن الشاحنات الأولى من القافلة الإنسانية الروسية وصلت إلى مدينة لوغانسك.

وكانت غالبية الشاحنات المحملة بالمساعدات الإنسانية الروسية قد دخلت الأراضي الأوكرانية يوم الجمعة 22 أغسطس/آب عبر معبر "إيزفارينو" الحدودي وتوجهت إلى لوغانسك.

وأكدت هيئة الحدود الأوكرانية أن 145 شاحنة عبرت الحدود الروسية الأوكرانية.

وأفاد رايان فاروقشين المتحدث باسم الدائرة الجنوبية للجمارك بأن موظفي الجمرك الروس أكملوا في الساعة الرابعة ظهرا بتوقيت موسكو كافة الإجراءات المطلوبة لمرور القافلة الإنسانية الروسية.

وفي هذا السياق أكد الناطق الرسمي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف في تصريح لإذاعة "كوميرسانت أف أم" أن الرئيس فلاديمير بوتين على علم ببدء تحرك القافلة باتجاه لوغانسك دون أن يوضح على أي مستوى اتخذ القرار ببدء التحرك.

كما أفاد بيسكوف بأن مديري ديواني الرئيسين الروسي والأوكراني أجريا اتصالا هاتفيا عبّرا خلاله "عن الرغبة في أن تنتهي عملية إيصال المساعدات الإنسانية الروسية من دون أية حوادث".

تجدر الإشارة إلى أن 262 شاحنة بالمساعدات الإنسانية توجهت إلى أوكرانيا من مقاطعة موسكو في 12 أغسطس/آب. وتشمل المساعدات الإنسانية 2 ألف طن من الأغذية والماء والأدوية والمستلزمات المنزلية وكذلك 69 من مولدات الطاقة.

تعليق موفدنا:

موسكو تحذر من إفشال إيصال المساعدات الإنسانية الروسية إلى لوغانسك

في غضون ذلك حذرت موسكو من أية محاولة لإفشال إيصال المساعدات الإنسانية الروسية إلى سكان المناطق المتضررة في شرق أوكرانيا.

وأكدت الخارجية الروسية في بيان لها الجمعة 22 أغسطس/آب، أن إرسال قافلة المساعدات الروسية كان يحضّر له خلال فترة طويلة بشفافية كاملة وبالتنسيق مع الصليب الأحمر والجانب الأوكراني.

وحذر البيان من أن المسؤولية عن العواقب المحتملة لأي استفزازات ضد القافلة الإنسانية الروسية ستقع كاملة على عاتق من أسماهم "المستعدين للتضحية بأرواح مواطنين من أجل تحقيق أطماعهم وخططهم الجيوسياسية، وذلك في خرق صارخ لقواعد القانون الإنساني الدولي".

وأكد البيان أن موسكو لا يمكن أن تقبل باستمرار الوضع الحالي وبالأكاذيب وبعدم قدرة الأطراف المعنية على التوصل إلى اتفاق، مؤكدا بهذا الصدد أن قافلة المساعدات الإنسانية الروسية بدأت سيرها باتجاه مدينة لوغانسك.

وأشارت الخارجية الروسية إلى أن الجانب الروسي مستعد لمشاركة موظفي الصليب الأحمر في مرافقة القافلة وتوزيع المساعدات، معربة عن أملها في أن يتمكن موظفو الصليب الأحمر الروسي من المشاركة.

وأعربت الخارجية الروسية عن استيائها من المواقف والإشارات المتناقضة لخبراء غربيين تدل على وجود "لعبة وراء الكواليس" لا تمت بصلة إلى تحقيق مهمة البعثة الإنسانية، مذكّرة بأن الولايات المتحدة وغيرها من الدول الغربية الأعضاء في مجلس الأمن الدولي رفضت في 20 أغسطس/آب تبني بيان تأييدا للهدنة من أجل إيصال مساعدات إنسانية إلى لوغانسك.

افادة مراسلتنا:

المصدر: RT + وكالات