معصوم وشتاينماير يؤكدان أهمية الدعم الدولي لمواجهة خطر "الدولة الإسلامية"

أخبار العالم العربي

معصوم وشتاينماير يؤكدان أهمية الدعم الدولي لمواجهة خطر رئيس العراق ووزير الخارجية الألماني
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/755188/

أكد الرئيس العراقي فؤاد معصوم أن العراق يواجه نوعا جديدا من الإرهاب الموجه ضد العراقيين بشكل عام وضد أبناء الأقليات الدينية في المناطق التي يسيطر عليها تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأشار معصوم السبت 16 أغسطس/آب خلال استقباله وزير الخارجية الألماني فرانك شتاينماير الى ضرورة تضافر الجهود الدولية مع العراق لوضع حد لهذا التمدد الإرهابي وإنهائه.

من جانبه أوضح شتاينماير رؤية بلاده بأن العالم يواجه الآن مشاكل كبيرة في مناطق مختلفة من العالم، مشيرا إلى أن المشكلة الأخطر هي خطر التنظيم المتطرف وتوسعه.

وأضاف أن مجيئه إلى العراق هو لتأكيد التضامن مع العراق ومساعدته في التصدي للتنظيم وكذلك المساعدة في قضية النازحين.

وأشار رئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي خلال لقائه وزير الخارجية الألماني في بغداد الى أهمية مساعدة المانيا للعراق في مجال مكافحة الإرهاب باعتبار أن العراق يخوض حربا ضد الإرهاب العالمي ومن الضروري وجود دعم دولي له.

من جهته أعرب شتاينماير عن أمله الكبير في أن يكون العبادي هو ذلك الشخص الذي يجمع بين الأقاليم والديانات المختلفة في حكومة مشتركة.

كما عقد رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني مؤتمرا صحفيا السبت، مع وزير الخارجية الألماني في أربيل.

وأكد بارزاني أن تنظيم "الدولة الإسلامية" خطر جدي ليس في الإقليم والعراق فحسب بل وفي المنطقة والعالم أجمع.

من جهته أكد فرانكشتاينماير أن المانيا لايمكن أن تترك الإقليم وحده فيما يواجه من مخاطر الإرهاب، مبينا أن من يزور النازحين في كردستان يدرك مدى المأساة الإنسانية التي عانوا ويعانون منها وكيفية فرارهم وخلاصهم من الإرهابيين.

وأشار الى أن بلاده قدمت مساعدات بقيمة 4.5 مليون يورو للإقليم عبر مطار أربيل الدولي، مبينا أن من المقرر أن تقدم لاحقا مساعدات أخرى بقيمة أكثر من 20 مليون يورو ستصل تباعا الى الإقليم. 

بارزاني يدعو ألمانيا لتزويد إقليمه بالسلاح

ودعا رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني ألمانيا لتزويده بالسلاح للمساعدة في قتال تنظيم "الدولة الإسلامية"، مطالبا الدول الغربية بإيجاد وسيلة لقطع التمويل عن التنظيم.

وقال البرزاني لمجلة "فوكوس" الألمانية "نتوقع أيضا أن تقدم ألمانيا أسلحة وذخائر لجيشنا وبذلك يكون باستطاعتنا شن هجوم مضاد على إرهابيي الدولة الإسلامية."

وأضاف أن الأكراد يحتاجون إلى ما هو أكثر من المساعدات الإنسانية التي بدأت ألمانيا بتقديمها يوم الجمعة لأعداد من النازحين الفارّين من مقاتلي التنظيم المتشدد.

المصدر: RT + وكالات