جهاز الأمن الأوكراني يعتقل ثم يطرد صحفية تعمل لحساب RT بسبب توثيقها لمظاهرة احتجاج

أخبار العالم

جهاز الأمن الأوكراني يعتقل ثم يطرد صحفية تعمل لحساب  RT  بسبب توثيقها لمظاهرة احتجاججهاز الأمن الأوكراني يقبض على صحفية في وكالة تابعة لمؤسسة RT
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/754036/

ألقى جهاز الأمن الأوكراني القبض في مقاطعة زاكارباتيه على الصحفية ألينا يبريميان التي تعمل في وكالة "رابتلي" التابعة لمؤسسة "RT" التلفزيونية الروسية، ثم قام بطردها من اوكرانيا.

وطردت السلطات الأوكرانية يوم 1 اغسطس/آب الصحفية المذكورة، وهي أمريكية الجنسية، بعد توقيفها في قرية راكوشينو بمقاطعة زاكارباتيه الأوكرانية، وذلك من جراء توثيقها لوقائع تظاهرة هناك مناهضة للتعبئة العسكرية الجزئية التي أعلنها الرئيس الأوكراني بيوتر بوروشينكو في إطار عملية كييف الأمنية القمعية بجنوب شرق أوكرانيا.

وذكرت يبريميان بعد اطلاق سراحها أن صحفيين أوكرانيين لاحظوا إشارة وكالة "رابتلي"( Ruptly) على الأجهزة التي كانت بحوزتها، وشرعوا أولا باستجوابها بأنفسهم، قبل أن يستدعوا عناصر جهاز الأمن الأوكراني.

واوضحت:"طرحوا علي /رجال الامن الاوكرانيين/ بضعة أسئلة وعكفوا بعناية على دراسة الوثائق التي كانت بحوزتي للتحقق منها، وطعنوا بصحة جواز سفري الأمريكي".

وأشارت قناة RT إلى أن رجال الأمن طلبوا منها كذلك تسليمهم المواد المسجلة التي كانت بحوزتها.

يبريميان بدورها قالت: "لقد حذفوا تسجيل استجوابي والمشاهد التي التقطتها للمظاهرة وأعادوا لي الأجهزة خالية من أي مواد تسجيلية".

وفي أعقاب ذلك قامت السلطات الأوكرانية بطرد يبريميان من الأراضي الأوكرانية، وذلك بعد طرد صحفي آخر كان ايضا يعمل لحساب قناة RT الروسية، وهو البريطاني غرام فيليبس الذي حظرت عليه سلطات كييف دخول أوكرانيا لمدة 3 سنوات.

المصدر: RT+ايتار ـ تاس