نتانياهو: قواتنا ستستمر في ضرب الأهداف في قطاع غزة

أخبار العالم العربي

نتانياهو: قواتنا ستستمر في ضرب الأهداف في قطاع غزةصورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/753992/

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو مساء السبت 2 أغسطس/ آب، في كلمة عقب الاجتماع المصغر للحكومة الإسرائيلية، إن الجيش الإسرائيلي سيستمر في ضرب الأهداف في قطاع غزة.

وأضاف نتانياهو أن القوات الإسرائيلية تمكّنت من تدمير العديد من أهداف حركة حماس في القطاع، مطالبا المجتمع الدولي بالمساعدة في نزع سلاح غزة.

وأكد نتانياهو "سنواصل العمل حتى إعادة الهدوء مهما تطلب ذلك من وقت.. بعد معالجة الأنفاق سنواصل العمل".

وأشار الى أن "دعم الولايات المتحدة وأوروبا لنا ضد المنظمات الإرهابية هو إنجاز لإسرائيل"، متابعا "الإرهاب لا حدود له وهو يهدد إسرائيل اليوم وسيهدد دولكم غدا".

من جانبه حمّل وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون حركة حماس مسؤولية خرق الهدنة، متابعا "سنواصل ضرب حماس ولن نساوم على أمن مواطني إسرائيل".

وأضاف يعالون أن "الوضع ليس لصالح حماس بشكل واضح وهكذا سيستمر خلال الأيام المقبلة".

جرار: هناك صلف صهيوني- يهودي في خطاب نتانياهو

من جانبها وفي حديث لقناة RT ذكرت عضو المجلس التشريعي عن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين خالدة جرار، أن هناك صلفا صهيونيا- يهوديا يستشف من خطاب نتانياهو.

وقالت جرار: "من خلال خطاب نتانياهو يتضح أنه لن يتوقف حتى  تجريد المقاومة الفلسطينية من السلاح".

وأضافت جرار: "الجهود تبذل مع المصريين للاتفاق سوية بين المصريين والفلسطينيين، هذا بعد أن تم الاتفاق بين جميع الفصائل الفلسطينية للخروج بموقف موحد".

البرغوثي: ما تقوم به إسرائيل دليل على أنها فشلت في الحرب

وفي حديثه مع قناة RT أشار الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي إلى أن ما يجري الآن على أرض غزة هو "اضطرار الجيش الإسرائيلي لسحب قواته في أجزاء واسعة من المنطقة".

وقال البرغوثي: "ما تقوم به إسرائيل دليل على أنها فشلت في الحرب".

وأكد البرغوثي على أن الجانب الإسرائيلي فشل أيضا في نزع سلاح المقاومة، كما كان يراهن منذ بداية الحرب، والحكومة الإسرائيلية ترفض الإلتزام بوقف إطلاق النار.

وشدد الأمين العام للمبادرة الوطنية على أن إسرائيل هي من ترفض وقف إطلاق النار وليس كما أشيع بأن الفصائل هي من ترفض، على حد قوله.

المصدر: RT