موسكو: العقوبات اليابانية الجديدة خطوة غير ودية وقصيرة النظر

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/753567/

انتقدت موسكو الربط بين العقوبات اليابانية الجديدة وتحطم الطائرة الماليزية في أوكرانيا، وتعليقات طوكيو بشأن نيتها حمل روسيا على العمل لصالح التحقيق في الكارثة الجوية.

وقالت وزارة الخارجية الروسية الثلاثاء 29 يوليو/تموز إن العقوبات التي فرضتها طوكيو ضد موسكو تضر بالعلاقات الثنائية بين الطرفين وتعيدها إلى الوراء.

وجاء في بيان للخارجية الروسية أن موسكو تنظر إلى إعلان اليابان عن فرض ما يطلق عليه العقوبات الإضافية ضد روسيا، باعتباره خطوة غير ودية وقصيرة النظر، تعتمد على تصور خاطئ تمام للأسباب الحقيقية وراء الأحداث في أوكرانيا.

وكانت اليابان أعلنت الاثنين في 28 تموز/يوليو عن أنها ستفرض عقوبات جديدة على روسيا تتمثل في تجميد حسابات أشخاص ومؤسسات لعبت دورا في الأزمة التي تعاني منها أوكرانيا، وفق ما أفادت به وكالة الأنباء اليابانية "جيجي برس".

وأعلن الناطق باسم الحكومة اليابانية يوشيهيدي سوغا أن اليابان "ستواصل مطالبة روسيا باستخدام نفوذها لدى المتمردين شرقي أوكرانيا، لحملهم على التعاون مع التحقيق الدولي" بشأن ظروف تحطم الطائرة الماليزية في 17 يوليو/تموز الجاري.

وأشارت وزارة الخارجية الروسية في هذا الخصوص إلى أن موسكو كانت أول من دعا إلى إجراء تحقيق دولي شفاف وغير متحيز في الكارثة بقيادة المنظمة الدولية للطيران المدني، بالإضافة إلى بذل كل ما بوسعها للمساهمة في التحقيق.

واعتبرت الوزارة أن الخطوة اليابانية الأخيرة تدل على أن تصريحات طوكيو المتكررة عن نيتها مواصلة الجهود لتطوير العلاقات مع روسيا ليست إلا ستارا لإخفاء عجز السياسيين اليابانيين عن الخروج من نهجهم التقليدي المتمثل في السير في ركاب واشنطن، وعن متابعة خط سياسي مستقل يصب في المصالح القومية الأصيلة للبلاد.

المصدر: RT + وكالات

توتير RTarabic