موظف سعودي حاول إحراق رئيسه ثم لحقه بالساطور

متفرقات

موظف سعودي حاول إحراق رئيسه ثم لحقه بالساطورسعودي يحاول إحراق رئيسه في العمل
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/753312/

اعتقل الأمن السعودي في منطقة تبوك موظف بلدية شواق الذي أقدم على إحراق مكتب رئيس البلدية فيصل بن عبد الله الحريقي، ثم حاول قتله، وذلك بعد خلاف حاد بينهما.

في لقاء مع صحيفة "عكاظ" المحلية قال رئيس البلدية إن أحد الموظفين قام بعمل "صبياني" أثناء اجتماع عقده مع بعض زملائه في البلدية، واعتبر العمل إرهابيا.

أما عن الموظف المعتدي فقال رئيس البلدية إنه يبلغ من العمر 33 عاما، وكان يعمل في إحدى البوابات لكنه كان يطلب نقله إلى موقع عمل آخر. ويضيف الحريقي أن الموظف كان كثير التغيب عن العمل، لكنه كان يعارض أي إجراء تأديبي يؤخذ في حقه، كخصم شيء من راتبه.

وأضاف أن لدى الموظف المُشار إليه سوابق جنائية، إذ أنه قام بسطو مسلح برشاش على مدير مدرسة ثانوية في شواق، علاوة على أنه سكب البنزين أمام باب أحد خصومه وتهجّم على رئيس المجلس البلدي واعتدى على عدد من موظفي البلدية.

من جانبه يؤكد مصدر أمني أن الجاني لم يتمالك نفسه في نقاش حاد نشب بينه وبين المدير حول ضرورة التزام الأول بأوقات العمل، فخرج لفترة زمنية عاد بعدها مسلحا بالبنزين وأنبوبة غاز وساطور، فسكب البنزين في مكتب المسؤول.

هنا تدخل زملاء الموظف الغاضب وحالوا دون تنفيذ مخططه، بأن منعوه من إشعال الولاعة.

لكن الموظف العنيد الذي اتخذ احتياطاته، راح يلاحق الحريقي بالساطور، ليتدخل زملاؤه مجددا ويحبطوا محاولته هذه أيضا.

نجح موظفو البلدية باحتجاز الموظف واستدعاء الشرطة، التي أحالت المتهم بدورها إلى هيئة التحقيق والادعاء العام.

المصدر: RT + "عكاظ"