بوتين: روسيا ستفعل كل ما بوسعها من أجل تحقيق متكامل وشفاف في كارثة البوينغ

أخبار العالم

بوتين: روسيا ستفعل كل ما بوسعها من أجل تحقيق متكامل وشفاف في كارثة البوينغصورة من مكان الكارثة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/752917/

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن موسكو ستفعل كل ما بوسعها من أجل إجراء تحقيق شفاف ومتكامل حول كارثة البوينغ الماليزية في سماء أوكرانيا.

وجدد بوتين خلال اجتماع مجلس الأمن الروسي الثلاثاء 22 يوليو/تموز تعازيه لأسر الضحايا، واصفا الكارثة بـ"المأساة المرعبة".

وأضاف أن "روسيا ستفعل كل ما بوسعها لإجراء تحقيق متكامل ومتعدد الأطراف وعميق وشفاف"، مؤكدا أن روسيا أيدت من أجل هذا بالذات قرار مجلس الأمن المقترح من أوستراليا.

وتابع قائلا: "سنستمر عبر الاتصال مع جميع الشركاء بحل المسائل المتعلقة بإجراء تحقيق كامل ومتعدد الأطراف".

ولفت الرئيس الروسي في نفس الوقت الانتباه إلى تصرفات الجيش الأوكراني في منطقة دونيتسك قائلا: "يطلبون منا التأثير على قوات الدفاع الشعبي جنوب شرق (البلاد). وسنفعل بالطبع كل ما بوسعنا، إلا أن هذا غير كاف على الإطلاق".

وأوضح بوتين أنه عشية تسليم قوات الدفاع الشعبي الخبراء الدوليين "الصندوقين الأسودين" للبوينغ المتحطمة "شنت القوات المسلحة الأوكرانية هجوما بالدبابات على مدينة دونيتسك، حيث هاجمت محطة القطارات وقصفتها، فلم يستطع الخبراء الدوليون الذين وصلوا إلى منطقة الكارثة حتى رفع رؤوسهم".

واختتم بوتين منوها بأن "قوات الدفاع الشعبي لا يطلقون النار على أنفسهم! يجب في نهاية المطاف دعوة سلطات كييف كذلك إلى الالتزام بأبسط القيم، ووقف إطلاق النار ولو لفترة قصيرة من أجل التحقيق" في كارثة تحطم الطائرة.

الخارجية الروسية: موسكو مستعدة للمشاركة في عمل مجموعة الخبراء الدوليين للتحقيق في أسباب كارثة البوينغ

من جهتها أكدت وزارة الخارجية الروسية أن الجانب الروسي مستعد للمشاركة في عمل مجموعة الخبراء الدوليين تحت إشراف المنظمة الدولية للطيران المدني للتحقيق في أسباب كارثة البوينغ الماليزية.

وقالت الخارجية اليوم الثلاثاء إن "روسيا تراقب عن كثب سير التحقيق في أسباب كارثة الطائرة الماليزية في الأجواء الأوكرانية".

وأضافت: "نعرب عن رضانا على تسليم قوات الدفاع الشعبي "الصندوقين الأسودين" للممثلين الماليزيين، ونعوّل على تسليمهما لمجموعة الخبراء الدوليين تحت إشراف المنظمة الدولية للطيران المدني، والتي نعلن الاستعداد للمشاركة في عملها".

تعليق الكاتب في مجلة الحياة الدولية سيرغي فيلاتوف، ومحلل سياسي أحمد فتحي:

المصدر: RT + "إيتار-تاس"