ارتفاع حصيلة قتلى جبل الشعانبي في تونس إلى 15 عسكريا

أخبار العالم العربي

ارتفاع حصيلة قتلى جبل الشعانبي في تونس إلى 15 عسكريافيلق من الجيش التونسي في جبل الشعانبي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/752466/

أعلنت وزارة الدفاع التونسية الجمعة 18 يوليو/ تموز العثور على جثة الجندي المفقود بجبل الشعانبي منذ الهجوم المسلح على نقطتي مراقبة عسكرية، لترتفع بذلك حصيلة القتلى إلى 15 عسكريا.

وذكر مصدر تونسي مسؤول في تصريح إعلامي أن الجندي، وهو متطوع، فارق الحياة نتيجة تعرضه لإصابات في المواجهات التي دارت منذ يومين مع مجموعة مسلحة تنشط في جبل الشعانبي.

وقد عثر على جثة الجندي في مكان غير بعيد عن منطقة العملية المسلحة في أثناء عمليات التمشيط التي تقودها القوات المسلحة التونسية بجبل الشعانبي.

وكانت مراسلتنا في تونس أفادت بأن 14 عسكريا تونسيا قتلوا الخميس 17 يوليو/تموز في مواجهات مع مسلحين في جبل الشعانبي على الحدود مع الجزائر.

وقال رشيد بوحولة المكلف بالاعلام بوزارة الدفاع التونسية إن "الحصيلة جديدة وغير نهائية"، مؤكدا تواصل تعقب آثار الإرهابيين وإجلاء المصابين بين قوات الجيش التونسي إلى صباح هذا اليوم.

ونقلت مراسلتنا عن وزارة الدفاع التونسية في وقت سابق أن مسلحين تسللوا من خارج جبل الشعانبي وقادوا هجمتين بشكل متزامن على نقطتي مراقبة عسكريتين بقذائف "آر بي جي" وأسلحة رشاشة.

وقال الناطق باسم الجيش التونسي العميد الأمجد الحمامي في مؤتمر صحفي مقتضب إن مجموعتين من المسلحين قامتا بإطلاق النار الكثيف في عدة اتجاهات، ما أسفر عن مصرع عسكريين وسقوط جرحى، مؤكدا القضاء على عنصر مسلح.

وأشار الحمامي إلى أن الحادث تبعه اشتباكات بين الجيش التونسي والمسلحين بالتوازي مع إجلاء المصابين من بين العسكريين من المنطقة.

وكانت السلطات التونسية أعلنت مطلع الشهر الحالي مقتل 4 عسكريين في انفجار لغم زرعته عناصر إرهابية بجبل ورغة من محافظة الكاف.

يذكر أن القوات الأمنية والعسكرية تتعقب آثار مسلحين على صلة بتنظيم القاعدة، قاموا في نفس الفترة من السنة الماضية بقتل 8 عسكريين وذبح عناصر بينهم.

وقادت قوات الجيش على مدى السنة غارات وصفتها بالـ"نوعية" على مرتفعات الشعانبي، لكن من دون أن تقضي كليا على انتشار المسلحين فيه.

تعليق مراسلتنا في تونس

المصدر: RT