طوكيو تحتج لدى بيونغ يانغ على سقوط صاروخين في مياهها

أخبار العالم

طوكيو تحتج لدى بيونغ يانغ على سقوط صاروخين في مياههارئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/752124/

قالت الحكومة اليابانية إن كوريا الشمالية أطلقت الأحد صاروخين بالستيين سقطا في مياهها الشرقية ما دفع اليابان إلى تقديم احتجاج لبيونغ يانغ.

وذكرت وزارة الدفاع اليابانية إن الصاروخين اللذين أطلقا بين الساعة 1.20 صباحا و1.30 صباحا (1620 و1630 بتوقيت جرينتش السبت) من مكان ما قرب كايسونغ في جنوب غرب كوريا الشمالية  حلقا لمسافة 500 كيلومتر تقريبا قبل سقوطهما في المياه التي تفصل بين اليابان وشبه الجزيرة الكورية.

وقال يوشيهيدي سوجا، كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني للصحفيين إن "هذا خرق واضح لقرارات مجلس الأمن الدولي.

"الحكومة قدمت احتجاجا عبر القنوات الدبلوماسية في بكين."

وقال سوجا إنه لم تقع أضرار أو إصابات نتيجة إطلاق الصاروخين.

من جانبه أكد رئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي إن هذا الحادث لن يؤثر على محادثات طوكيو وبيونغ يانغ حول المواطنين اليابانيين المحتجزين لدى  كوريا الشمالية.

وقال آبي نحن كما السابق نعتزم المطالبة بإجراء تحقيق حول مصير المواطنين اليابانيين المفقودين في كوريا الشمالية منذ سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي

واعترفت كوريا الشمالية عام 2002 بخطف 13 مواطناً يابانياً في تلك الفترة لمساعدتها على تدريب الجواسيس.

وعاد خمسة من المحتجزين وأسرهم إلى اليابان.

وقالت كوريا الشمالية إن الثمانية الباقين توفوا، لكن اليابان ضغطت من أجل الحصول على المزيد من المعلومات عن مصيرهم وعن مصير آخرين تعتقد طوكيو أنهم خطفوا أيضا.

وقررت اليابان في 3 يوليو/تموز تخفيف العقوبات على كوريا الشمالية، مع صدور تقرير جديد يظهر أن عدداً هؤلاء المختطفين ما زالوا أحياء.

وقال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الذي جعل من معرفة مصير المخطوفين هدفاً في مسيرته السياسية، إن تخفيف العقوبات "مجرد بداية وسنبذل كل جهد ممكن للتوصل إلى حل كامل لهذه المسألة."

المصدر: RT+وكالات