الجيش الأمريكي يستدعي مواليد القرن الـ 19 للخدمة العسكرية

متفرقات

الجيش الأمريكي يستدعي مواليد القرن الـ 19 للخدمة العسكريةالجيش الأمريكي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/752080/

بعث الجيش الأمريكي إخطارا لإدراج مجندين جدد على اللائحة الااحتياطية والاستعداد التام للتعبئة. خبر قد يبدو عاديا لكن المطلوبين للخدمة هنا من مواليد القرن الـ 19.

كما تم التحذير في هذا الإخطار من مغبة التقاعس عن الالتحاق بالخدمة العسكرية، الذي سيؤدي إلى عقاب بتسديد غرامة وربما السجن أيضا.

أُرسل هذا الإخطار إلى 14 ألف رجل ولدوا في الفترة ما بين عاميّ 1893 و1897، بطريق الخطأ، وهو ما تم اكتشافه بعدما انهالت الاتصالات الهاتفية من أقرباء "المجندين الجدد" للتحقق من الأمر.

من بين هؤلاء كان تشاك هيوي الذي تساءل حول كيفية استلامه إخطارا للتجنيد باسم جده المولود في عام 1894 والمتوفي قبل 19 عاما، لا سيما وأنه كان متقاعدا عسكريا أدى واجبه في الحرب العالمية الأولى.

حول هذا الأمر يقول هيوي البالغ من العمر 73 عاما: "لقد كنا في حيرة من أمرنا إذ أن الإخطار يفيد بفرض غرامة مالية قد نتعرض لها أو إيداعنا السجن في حال عدم الانصياع للأوامر"، معربا عن قلقه من أن يكون مبلغ الغرامة كبيرا.

ويضيف الرجل أن أصغر "مجند" مطلوب بهذا الإخطار يبلغ من العمر 117 عاما، إن كان على قيد الحياة.

وقع هذا الخطأ بسبب موظفين حددوا تواريخ ميلاد المطلوبين للخدمة ما بين عاميّ 93 و97، فترجم الكومبيوتر هذه الأرقام إلى أسماء المولودين في تلك الفترة من القرن الـ 19 بالإضافة إلى القرن الـ 20، ما دفع المسؤولين إلى تقديم الاعتذار إلى أقرباء "المجندين" للتعبئة.

المصدر: RT

أفلام وثائقية