الأرجنتين تعبر إلى المربع الذهبي لمونديال 2014 على ظهر الحصان "الأحمر" البلجيكي

الرياضة

الأرجنتين تعبر إلى المربع الذهبي لمونديال 2014 على ظهر الحصان هدف الأرجنتيني غونزالو هيغوايين في شباك الحارس البلجيكي تيبو كورتوا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/751511/

سطّرت الأرجنتين التاريخ مرة أخرى بعد 28 عاما بفوزها على بلجيكا في نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم.

حجز المنتخب الأرجنتيني بطاقة العبور إلى الدور قبل النهائي لمونديال البرازيل، على حساب نظيره البلجيكي بفوزه عليه بهدف وحيد في اللقاء الذي أقيم بينهما السبت 5 يوليو/تموز، في استاد "ماني غارينشا" الوطني في العاصمة برازيليا.

افتتح المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغوايين التسجيل لمنتخب بلاده مبكرا بهدف أحرزه في الدقيقة الـ 8 بتسديدة من داخل منطقة الجزاء في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس البلجيكي تيبو كورتوا.

الأرجنتين - بلجيكا

وتلقى منتخب التانغو ضربة موجعة في الدقيقة الـ 33 عندما تعرّض أحد نجومه أنخيل دي ماريا لإصابة خرج على أثرها من أرض الملعب ودخل بدلاً منه إنتزو بيريز ليخوض أول مباراة له في هذا المونديال.

دي ماريا

وحصل ميسي على ضربة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة الـ 39 وذلك بعد أن تلاعب بثلاثة من المدافعين وتعرّض لإعاقة من قبلهم، ونفذ البرغوث بنفسه الكرة الثابتة لكنها اعتلت المقص الأيمن. وانتهى الشوط الأول بهدف وحيد لبلاد التانغو.

وبدأ الشوط الثاني بهجمات ميسي وزملائه، وكاد هيغوايين أن يضاعف النتيجة في الدقيقة الـ 55 عندما تقدم من العمق وسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء اصطدمت بالعارضة وتحولت إلى ضربة مرمى، وكاد أن يسقط المدرب الأرجنتيني أليخاندرو سابيتا على الأرض من شدة الدهشة من الفرصة الضائعة.

وأجرى المدرب البلجيكي مارك فيلموتس تبديلين دفعة واحدة في الدقيقة الـ 59 وزج بالمهاجمين روميلو لوكاكو ودريس ميرتينس بدلاً من ديفوك أوريغي وكيفن ميرالياس.     

وكاد البلجيكي مروان فيلايني أن يدرك التعادل بعد مرور ساعة كاملة عندما سدد كرة صاروخية لكنها اعتلت العارضة الأرجنتينية بقليل.

الأرجنتين - بلجيكا

وكثف البلجيكيون هجماتهم على مرمى الحارس الأرجنتيني سيرجيو روميرو، في محاولة منهم لإدراك التعادل، بينما اعتمد الأرجنتينيون على الهجمات المرتدة وإضاعة الوقت.

ورد المدرب سابيلا بتبديل في الدقيقة الـ 71 وخرج ايزيكيل لافيتزي من أرض الملعب ودخل رودريغو بالاسيو بدلا منه، وبعد ذلك بتسع دقائق خرج هيغواين ودخل فرناندو غاغو للحد من هجمات الخصم.

لكن الهجمات البلجيكية توالت على مرمى الأرجنتين وكاد البلجيكي ناصر الشاذلي الذي دخل بدلا من إيدين هازارد، أن يدرك التعادل في الدقيقة الـ 89 لكن الكرة ذهبت إلى أحضان الحارس سيرجيو روميرو، ورد ميسي بهجمة مرتدة انفرد بها مع الحارس كورتوا لكن الأخير أنقذ مرماه من الهدف الثاني، لتنتهي المباراة بهدف للأرجنتين.    

ميسي يهدر فرصة ذهبية للتسجيل

وجددت الأرجنتين فوزها على بلجيكا بعد 28 عاما، وتأهلت إلى المربع الذهبي.

يذكر أن الأسطورة دييغو أرماندو مارادونا قاد منتخب التانغو في مونديال 1986 بالمكسيك، إلى الفوز على نظيره البلجيكي بثنائية سجلها في مرماه في الدور نصف النهائي، ومن ثم قاده الى الفوز على ألمانيا الغربية (3-2) والتتويج بلقب بطل العالم للمرة الثانية بعد مونديال 1978.

وستواجه الأرجنتين في الدور نصف النهائي للنسخة الـ 20 لنهائيات بطولة كأس العالم مع الفائز من اللقاء الذي يجمع في وقت لاحق من اليوم المنتخبين الهولندي والكوستاريكي مفاجأة البطولة.

المصدر: RT