بلغاريا تأمل قريبا باستئناف بناء "السيل الجنوبي"

أخبار روسيا

بلغاريا تأمل قريبا باستئناف بناء بلغاريا تأمل قريبا باستئناف بناء "السيل الجنوبي"
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/751323/

أعربت بلغاريا عن أملها باستئناف العمل قريبا في مشروع مد خط انابيب "السيل الجنوبي" على أراضيها بعد أن قامت بتعليقه في وقت سابق بعد ضغوط أوروبية متعلقة بالوضع في أوكرانيا.

وقال وزير الخارجية البلغاري كريستيان فيغينين يوم الخميس 3 يوليو/تموز خلال زيارة رسمية للعاصمة الصربية بلغراد قال إن بلاده تأمل في مواصلة العمل في مشروع مد خط أنابيب الغاز "السيل الجنوبي" عبر أراضيها خلال أسابيع بعد تلقي توضيحات من المفوضية الأوروبية.

واوضح فيغينين: "نحن في حوار مباشر ودائم مع المفوضية الأوروبية بشأن شروط المشروع، وآمل أن نحصل على تفسير في الأسابيع القادمة، عندها يمكن الاستمرار في العمل"، مؤكدا أن "السيل الجنوبي" يكتسب أهمية خاصة بالنسبة لأمن الطاقة في جنوب شرق أوروبا.

من جهته كرر وزير الخارجية الصربي إيفيتسا داتشيتش كلام نظيره البلغاري مشددا على أن تنفيذ هذا المشروع هو أمر يتعلق بأمن الطاقة، ولا يتعلق بالعلاقات مع موسكو، وأضاف قائلا: " إن صربيا ستخسر الكثير من الناحية الاقتصادية وفي مجال الطاقة، إذا أوقف تنفيذ "السيل الجنوبي"، إذ أن المفوضية الأوروبية لم تقدم أي بديل"، وقال داتشيتش إن بلاده تعول على إيرادات بمئات ملايين اليورو سنويا لقاء مرور الغاز الروسي في أراضيها عبر خط أنابيب "السيل الجنوبي".

ويهدف مشروع خط أنابيب "السيل الجنوبي" المار عبر قاع البحر الأسود إلى جنوب ووسط أوروبا إلى تنويع طرق تصدير الغاز الروسي إلى أوروبا، وقامت روسيا بتوقيع اتفاقات حكومية مع بلغاريا وصربيا والمجر وسلوفينيا من أجل العمل على مد الجزء البري من المشروع الذي بدأ العمل فيه في 7 ديسمبر/كانون الأول عام 2012 بالقرب من مدينة أنابا الروسية على شواطئ البحر الأسود، ومن المقرر أن يدخل الخط الأول من أنابيب الغاز حيز العمل أواخر عام 2015، حيث من المفترض أن يتكون "السيل الجنوبي" من أربع خطوط لنقل الغاز بطول يتجاوز 930 كيلومترا لكل منها.

هذا وظهرت عوائق في الفترة الأخيرة أمام تنفيذ المشروع في بلغاريا، ففي مطلع يونيو/حزيران الماضي أوعز رئيس الوزراء البلغاري بلامين أوريشارسكي بتعليق العمل في المشروع في بلاده لإجراء مشاورات مع المفوضية الأوروبية، وجاءت تصريحات أوريشارسكي هذه بعد اجتماع مع وفد من مجلس الشيوخ الأمريكي كان من بينهم جون ماكين، وفي وقت سابق، أتهمت المفوضية الأوروبية بلغاريا بعدم الامتثال لقواعد الاتحاد الأوروبي في اختيار الشركة المنفذة والمشغلة للجزء البلغاري من "السيل الجنوبي".

المصدر: RT + "نوفوستي"

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة