مدفيديف: تحسن علاقاتنا مع أوكرانيا مرهون باستقرارها سياسيا وروسيا ليست ضامنا لوحدة أراضيها

أخبار روسيا

مدفيديف: تحسن علاقاتنا مع أوكرانيا مرهون باستقرارها سياسيا وروسيا ليست ضامنا لوحدة أراضيهاصورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/704213/

قال رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف إن العلاقات الروسية الأوكرانية بعد الانتخابات الرئاسية في أوكرانيا لن تتغير للأفضل، ومن الضروري الانتظار حتى يتحقق الاستقرار السياسي هناك.

قال رئيس الوزراء الروسي دميتري ميدفيديف إن العلاقات الروسية الأوكرانية بعد الانتخابات الرئاسية في أوكرانيا لن تتغير للأفضل، ومن الضروري التحلي بالصبر والانتظار حتى يتحقق الاستقرار السياسي في أوكرانيا.

وأضاف مدفيديف في حديث للصحافة الروسية أن الأمر مع الأوكرانيين لن يكون أسهل، لأن كل بلد يحاول الحصول على طريقه وبلد في مثل هذه الحالة الصعبة، كأوكرانيا بطبيعة الحال، طريقه لا يمكن أن يكون مستقيما، بل ملتويا للغاية وهذا بسبب الوضع الداخلي المتأزم، وبضوء الحالة الصعبة للاقتصاد.

مدفيديف: تأثير العقوبات شبه معدوم على اقتصادنا

وحول تأثير العقوبات الغربية على روسيا أشار رئيس الوزراء الروسي إلى أن تأثير العقوبات يكاد يكون "شبه معدوم على اقتصاد البلاد، وهذا في حال اعتبرنا أصلا وجود مثل هذا الأثر على اقتصادنا". واعتبر في هذا الصدد أن فرض مثل هذه العقوبات ضد روسيا هو " من مخلفات الحرب الباردة".

واستطرد قائلا: "بودي التأكيد تحديدا على أن مصالح المواطنين الروس ودافعي الضرائب في بلادنا، وأعني هنا القطاع الاجتماعي، والمدفوعات والالتزامات الاجتماعية أمام المواطن لن تتأثر بالمطلق. سوف نواصل تنفيذ جميع الالتزامات حتى لو اضطرنا الأمر الى فرض بعض القيود".

مدفيديف: وحدة أراضي اوكرانيا من واجب الشعب والسلطات

وأكد أن ضمان وحدة أراضي اوكرانيا هو من واجب الشعب والسلطات في هذا البلد وروسيا ليست ضامنا لذلك.

وحول أزمة الغاز بين روسيا وأوكرانيا قال مدفيديف أن موسكو مستعدة لمناقشة جداول الدفع و تسديد الديون مع كييف، إذا باشرت بالدفع ، مشددا: "هم يجب أن يدفعوا كل المستحقات لأن العقود يجب أن تنفذ".

واعتبر رئيس الوزراء الروسي أن موقف السلطات الأوكرانية إزاء سعر الغاز نوع من الابتزاز الوقح، مشيرا الى تصريحات بعض المسؤولين في كييف حول استعدادهم للدفع ولكن بسعر آخر. 

مدفيديف: في حال قرر الغرب استيراد الغاز الامريكي فإن اسعاره ستفوق الغاز الروسي بواقع 40 الى 50%

ودعا مدفيديف الدول الاوروبية الى "أخذ آلة حاسبة والجلوس لحساب أرخص سعر" التي يمكن بها شراء الغاز، قائلا "يدأبون على الدوام على طرح مختلف الأفكار. فتارة تعلن هذه الدولة او تلك استعدادها توريد الغاز (الى اوكرانيا بعد شرائه من روسيا)، وتارة يؤكدون انه بوسعهم شراء الغاز المسال من وراء المحيط... هذه الاشياء براغماتية، ويتعين فقط الجلوس، وأخذ الآلة الحاسبة لحساب سعر الغاز للتحقق إذا كان بوسع الاقتصاد الاوروبي تحمل هذه الاسعار أو لا، ولحساب قيمة الألف متر مكعب من هذا الغاز أو ذاك".

ولفت مدفيديف النظر الى انه في حال قررت الدول الغربية استيراد الغاز الامريكي فإن اسعاره ستفوق الغاز الروسي بواقع 40 الى 50 بالمئة. واستطرد قائلا "يتعين على أوروبا إدراك ضرورة الحفاظ على

العلاقات طويلة الأمد.. نحن بدورنا نقدر هذه العلاقات وآمل شخصيا في أن يقدر أصدقاؤنا الأوربيون أيض".

وأضاف: "لقد أحرزنا نجاحا كبيرا عندما استطعنا أخيرا الاتفاق مع أصدقائنا الصينيين والتوقيع على عقد الغاز معهم.. لقد خلقنا من خلال ذلك وضعا متزنا بعيدا عن علاقاتنا مع الدول الأوروبية أو

الاتحاد الأوروبي وانطلاقا من ضرورة تقديم انفسنا الى السوق العالمية. نحن نرنو الى هذه الجهة وتلك ونقف على قدمين ثابتتين".

المصدر: RT + وكالات

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة