هلام النانو مع البيبتيدات يسرع في شفاء الحروق

الصحة

هلام النانو مع البيبتيدات يسرع في شفاء الحروق
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/703133/

تؤدي الحروق من الدرجة الثانية والثالثة إلى تلف في الطبقة العليا للجلد، والطبقات الأعمق أيضا. لذلك تطول مدة شفائها.

تؤدي الحروق من الدرجة الثانية والثالثة إلى تلف في الطبقة العليا للجلد، والطبقات الأعمق أيضا. لذلك تطول مدة شفائها.

المستحضرات الطبية العصرية تساعد في منع حدوث مضاعفات والتهابات بسبب الحروق وكذلك تخفف الآلام الناتجة عنها. ولكن الهلام الجديد هو الأول من نوعه حيث يعجل شفاء الحروق كثيرا.

تمكن فريق علمي من معهد الهندسة البيولوجية وتكنولوجيا النانو التابع للهيئة الفيدرالية للعلوم والتكنولوجيا في سنغافورة من ابتكار هلام النانو الذي يتم الحصول عليه بطريقة التجميع الجزيئي الذاتي للبيبتيدات، التي تشكل عند إضافة الماء هلام ليفي.

 عند وضع هذا الهلام على مكان الحروق يلعب دور هيكل مساعد لنمو خلايا الجلد بسرعة.

وحسب العلماء، فإن هذا الهلام يعجل في شفاء الحروق أسرع من أي مستحضر متوفر حاليا، حيث بينت الاختبارات التي أجريت على الحيوانات، أن الحروق تشفى خلال 2 – 10 أسابيع. في حين أن المستحضرات المتوفرة حاليا تشفي خلال هذه الفترة 63 بالمائة من درجة الحروق فقط.

المصدر: RT + فيستي.رو

أفلام وثائقية