مفاجأة .. بالترو ومارتن لا يزالان يعيشان في بيت واحد رغم انفصالهما

الثقافة والفن

مفاجأة .. بالترو ومارتن لا يزالان يعيشان في بيت واحد رغم انفصالهما
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/700453/

أفادت مواقع معنية بأخبار النجوم بأن الممثلة غوينيث بالترو وطليقها المغني والملحن البريطاني كريس مارتن لا يزالان يعيشان تحت سقف واحد، علما أنهما انفصلا رسميا قبل 3 أشهر.

أفادت مواقع معنية بأخبار النجوم بأن الممثلة غوينيث بالترو وطليقها المغني والملحن البريطاني كريس مارتن لا يزالان يعيشان تحت سقف واحد، علما أنهما انفصلا رسميا قبل 3 أشهر.

هذا وقد تم اكتشاف الأمر بعد أن طلبت بالترو من السلطات المعنية "فرض أمر تقييدي ضد رجل اتهمته بملاحقتها"، ليتم إجباره على الابتعاد عن منزل النجمة الشهيرة.

من بين الأسماء التي أدرجتها بالترو في قائمة المقيمين معها اسم طليقها كريس مارتن.

الملفت أن انفصال النجمين يوصف في الصحافة العالمية بأنه "أكثر انفصال حضاري"، إذ قررا إنهاء العلاقة الرسمية بينهما أثناء عطلة في جزر الباهاما برفقة طفليهما، وذلك بعد 10 سنوات من العلاقة الزوجية.

وتعبيرا عن المشاعر التي يكنها كريس لغوينيث قام بإهدائها لوحة طائر بريشة البريطانية، المولودة في تشيكوسلوفاكيا، ميلا فورستوفا، كرمزية عن بداية مرحلة جديدة.

يذكر أن مواقع إلكترونية كانت قد نشرت صورا لغوينيث بالترو وكريس مارتن بعد تناولهما العشاء في أجواء شاعرية بأحد مطاعم لوس أنجلس، ومغادرتهما المطعم من الباب الخلفي خشية التقاط صوا لهما من قِبل الباباراتزي، اللذين نجحوا في نهاية الأمر بتصوير الطليقين.

يبدو أن حنين النجمين المنفصلين إلى أيام الرومانسية ومداعبات ما قبل الزواج، يدفعهما إلى مداعبات ما بعد الطلاق.

المصدر: RT + "النشرة الفنية"

أفلام وثائقية