شبكات التواصل الاجتماعي تزخر بانتقادات لميشيل أوباما بسبب سياسة زوجها

العلوم والتكنولوجيا

شبكات التواصل الاجتماعي تزخر بانتقادات لميشيل أوباما بسبب سياسة زوجها
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/699957/

انضمت قرينة الرئيس الأمريكي ميشيل أوباما الأسبوع الماضي إلى حملة في شبكة الإنترنت تهدف إلى إبلاغ المجتمع الدولي بمصير أكثر من 200 تلميذة نيجيرية مختطفة من قبل جماعة "بوكو حرام".

انضمت قرينة الرئيس الأمريكي ميشيل أوباما الأسبوع الماضي إلى حملة في شبكة الانترنت تهدف إلى إبلاغ المجتمع الدولي بمصير أكثر من 200 تلميذة نيجيرية مختطفة من قبل جماعة "بوكو حرام". وظهرت في شبكة الإنترنت صور لميشيل أوباما تحمل ورقة كتب عليها تيغ "أعيدوا فتياتنا" (#BringBackOurGirls).

وكان رد فعل مستخدمي الإنترنت وخاصة شبكات التواصل الاجتماعي على هذه الخطوة لميشيل أوباما شديدة. وظهرت في الإنترنت دعوات موجهة إلى السيدة الأمريكية الأولى إلى أن تلفت أنظارها إلى الناس الذين يقتلون في الغارات الجوية باستخدام الطائرات بلاد طيار في اليمن وأفغانستان.

وبدأ الناس في مختلف أنحاء العالم نشر أنباء في موقع "تويتر" بتيغات "أعيدوا طائراتكم بلاد طيار" (#BringBackYour Drones) و"لا يمكننا إعادة قتلانا" (#WeCantBringBackOurDead).

فمثلا توجه ستيوارت ويلسن بنداء إلى الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الوزراء البريطاني دافيد كاميرون وكتب: "يا دافيد كاميرون وباراك أوباما، هناك تيغ قد يوقف قتل الأطفال المسلمين الأبرياء وهو: "اعيدوا طائراتنا البدون طيار" (#BringBackOurDrones).

من جهته كتب روشيل هولاند أن "أمريكا تثير المزيد من الكراهية والإرهاب، اذ تقتل الأبرياء يوميا في حروب الطائرات بلا طيار".

المصدر: RT + "نوفوستي"

أفلام وثائقية