جلد الرجل يتحول الى مصدر دواء لعلاج العقم

العلوم والتكنولوجيا

جلد الرجل يتحول الى مصدر دواء لعلاج العقم
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/694285/

يبدو أنه سيكون باستطاعة الرجال الذين يعانون من العقم لأسباب وراثية، إنجاب الأطفال، بعد الاكتشاف المثير الذي توصل اليه العلماء.

يبدو أنه سيكون باستطاعة الرجال الذين يعانون من العقم لأسباب وراثية، إنجاب الأطفال، بعد الاكتشاف المثير الذي توصل اليه العلماء.

تمكن العلماء من صنع حيوانات منوية في طور البداية من خلايا جلد الرجال، الذين يعانون من العقم نتيجة أسباب وراثية. هذا الاكتشاف سيغير حياة هؤلاء الرجال كليا.

يقول الدكتور رايجيرو بيرا من معهد بيولوجيا الخلايا الجذعية والطب التجديدي التابع لجامعة ستانفورد، هذا الاكتشاف لا يعني التوصل الى علاج نهائي للعقم، ولكن يمكن الحديث عن الوصول الى مرحلة جديدة في علاج العقم.

مستقبلا، سيستطيع العاملون في المعهد تنمية الحيوانات المنوية للمريض. ومبدئيا يمكن زرع حيوانات منوية جديدة في خصيتي المريض مباشرة. لأن من الأسباب الرئيسية الوراثية المنتشرة حاليا للعقم فقدان جينات الكروموسوم Y.

 أخضع الدكتور بيرا، لاختباراته ثلاثة رجال يعانون من العقم بسبب فقدانهم لجزء من الحمض النووي للكروموسوم Y. هذا الفقدان أدى الى انخفاض كمية الحيوانات المنوية المنتجة. وأخذ الباحث عينات من الخلايا الليفية من جلد الرجال. هذه الخلايا غيرت وراثيا الى خلايا جذعية محفزة، تشبه الخلايا الجذعية للجنين، أي بإمكانها إنتاج أي نوع من الأنسجة.

لم تتمكن هذه الخلايا في المختبر من إنتاج حيوانات منوية بسبب تشوّه الكروموسومات. ولكن بعد زرعها في خصيتي الفئران تحولت الى خلايا الحيوانات المنوية. هذا يعني أن الخلايا الجذعية يمكن أن تكون مادة أولية لتحديد التشوه في الخلايا الجنسية ولتجديدها. وهذا خيار مثالي للرجال الذين يعانون من مشكلة العقم لأسباب وراثية أو بسبب السرطان.

المصدر:  RT + "روسبالت. رو"