موسكو: لا يمكن اعتبار أوكرانيا دولة ديموقراطية بعد قمع وسائل الاعلام الروسية هناك

أخبار العالم

موسكو: لا يمكن اعتبار أوكرانيا دولة ديموقراطية بعد قمع وسائل الاعلام الروسية هناك
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/691397/

صرح أليكسي زايتسيف المتحدث باسم الممثلية الروسية لدى الأمم المتحدة بأنه لا يمكن اعتبار أوكرانيا دولة ديمقراطية بعد قمع سلطاتها لوسائل الاعلام الروسية.

صرح أليكسي زايتسيف المتحدث باسم الممثلية الروسية لدى الأمم المتحدة بأنه لا يمكن اعتبار أوكرانيا دولة ديمقراطية بعد قمع سلطاتها لوسائل الاعلام الروسية.

وقال زايتسيف في جلسة لجنة الامم المتحدة للاعلام يوم الثلاثاء 29 أبريل/نيسان إن "كييف تحظر القنوات الروسية في المناطق التي ما زال بإمكانها السيطرة عليها". وأضاف أن "سلطات كييف تمنع الصحفيين الروس من دخول الأراضي الأوكرانية، ما يعتبر انتهاكا سافرا لمبادئ حرية الصحافة".

وتابع الدبلوماسي قائلا إن "كل ذلك يفند محاولات أوكرانيا لطرح نفسها كدولة ديمقراطية تحترم حقوق الانسان، بما في ذلك حق الحصول على معلومات".

وأكد زايتسيف أن السلطات الأوكرانية تقمع بالقوة العسكرية تظاهرات سلمية في مناطق جنوب شرق البلاد، ويتعرض الساسة المعارضون هناك للتهديدات والاعتداءات. وأضاف أن عمليات الخطف والتطاول على الساسة والشخصيات الاجتماعية الذين يتمسكون بآراء مختلفة عن رأي القوميين في كييف، أصبحت من الممارسات المألوفة بالنسبة الى سلطات كييف الجديدة.

كييف: لن نرفع الحظر عن بث القنوات التلفزيونية الروسية

وسبق لنائبة سكرتير مجلس الأمن والدفاع القومي الأوكراني فيكتوريا سيومار أن أعلنت عن نية كييف "عمل كل ما في وسعها" لمنع استئناف بث عدد من القنوات التلفزيونية الروسية في أوكرانيا.

وذكرت سيومار أن محكمة كييف الإدارية ستواصل 6 مايو /أيار القادم النظر في دعوى قدمها المجلس الوطني للتلفزيون والإذاعة تتعلق بحظر بث قناة "روسيا – 24" وثلاث قنوات روسية أخرى في البلاد.

هذا وأشارت المسؤولة إلى عزم السلطات منع أي محاولات لإعادة بث هذه القنوات الروسية، بما في ذلك عن طريق تشديد حراسة مراكز البث.

كما أفادت المسؤولة الاوكرانية بأن سلطات البلاد تدرس حاليا مسألة منع وصول المواطنين الأوكرانيين إلى عدد من المواقع الروسية على شبكة الإنترنت.  

المصدر: RT + "إيتار – تاس"

فيسبوك 12مليون