فيزا تعترف بأن العقوبات ضد روسيا انعكست عليها سلبيا

مال وأعمال

فيزا تعترف بأن العقوبات ضد روسيا انعكست عليها سلبيا
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/689533/

اعترفت شركة فيزا الأمريكية للدفع الإلكتروني بأن العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة ضد روسيا، انعكست سلبا على حجم معاملاتها وستؤدي إلى تباطؤ نمو إيراداتها في الربع الحالي.

قالت شركة فيزا الأمريكية التي تدير أكبر نظام للمدفوعات الإلكترونية في العالم، إن العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة ضد روسيا، انعكست سلبيا على حجم معاملاتها وستؤدي إلى تباطؤ نمو الإيرادات في الربع الحالي.

وقال مدير الشؤون المالية في شركة فيزا بايرون بوليت: "لقد أصبحنا رهائن لسياسات الولايات المتحدة وروسيا" لافتا إلى أن فيزا أصدرت نحو 100 مليون بطاقة في روسيا حتى الوقت الراهن.

هذا وتراجعت أسهم فيزا بعد هذا التصريح في أسواق الأسهم بنسبة 5%.

يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لفت في كلمة له أمس الخميس 24 أبريل/نيسان في منتدى إعلامي في مدينة سان بطرسبورغ، إلى أن شركتي "فيزا" و"ماستركارد" اللتين تسيطران على نحو 90% من سوق البطاقات المصرفية في روسيا، فقدتا الثقة بهما. وأشار إلى احتمال أن تفقد الشركتان هذه السوق الكبيرة، بعد أن ظهر أنهما تخضعان لضغط سياسي خارجي، مشجعا على إنشاء منظومة الدفع الإلكتروني المحلية، كما هو الحال في اليابان والصين.

هذا وتم عرض مشروع قانون بشأن إنشاء منظومة مدفوعات وطنية روسية على مجلس الدوما، بعد أن طالت العقوبات المصرفية الأميركية مصرفا روسيا، وبعد تعليق أنظمة الدفع الدولية فيزا وماستركارد تنفيذ عمليات مصرفية لزبائن هذا البنك الذين يحملون بطاقات ائتمانية تعود لهاتين الشركتين.

المصدر: RT + "نوفوستي"

توتير RTarabic