إسرائيل تمنع المسيحيين دون سن الـ 35 عاما من الاحتفال بعيد الفصح

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/687433/

أن تكون مسيحيا في غزة فهذا يعني في الأغلب أن معبر إيرز سيوصد أبوابه في وجهك ليمنعك من الاحتفال بعيد الفصح، لأن الحصار لا يستثني أحدا على خلفية دينه.

أن تكون مسيحيا في غزة فهذا يعني في الأغلب أن معبر إيرز سيوصد أبوابه في وجهك ليمنعك من الاحتفال بعيد الفصح، لأن الحصار لا يستثني أحدا على خلفية دينه.

تحتفل الطوائف المسيحية التي تسير حسب التقويمين الشرقي والغربي في فلسطين، "بعيد الفصح"، إيذانا للاحتفال بعيد القيامة المجيد.

ففي غزة يعيش عدة آلاف من المسيحيين ينتمي غالبيتهم لطائفة الروم الأرثوذكس، يعيشون هذه الأجواء الاحتفالية، ويسري عليهم ما يسري على الفلسطينيين من حيث تقييد حركتهم، حيث تنظر إسرائيل أمنيا لحركة الفلسطينيين حتى ولو كانوا مسيحيين، لذا يكتفي غالبية المسيحيين في غزة بالاحتفال في كنيسة القديس برفيريوس والتي تعد من أقدم كنائس فلسطين.

المزيد في التقرير المصور