سلطات كييف الجديدة ومحن الأمن والمخابرات

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/685773/

تسير الحركة الاحتجاجية في الشرق الأوكراني في خطوط مختلفة، إلا أن الأهالي يرون أن مقاربة السلطات المركزية في كييف تحاول الدفع بها إلى اتجاه واحد، اتجاه الفوضى العارمة.

تسير الحركة الاحتجاجية في الشرق الأوكراني في خطوط مختلفة، إلا أن الأهالي يرون أن سياسة السلطات المركزية في كييف تدفع بها إلى اتجاه واحد، اتجاه الفوضى العارمة. ويرون أن تصميم كييف على القوة استند وفق معارضين أوكرانيين، إلى تلقي إشارت دعم من واشنطن باتت جلية أكثر من أي وقت مضى.

هذا ونقلت وكالة "إيتار- تاس" عن مصدر في المخابرات الأوكرانية أن فريق مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي وخبراء وزارتي الخزينة والعدل الذين أوفدتهم واشنطن إلى كييف باتوا يشرفون على تنسيق عمل مؤسسات الأمن، بسبب فشل السلطات في تنظيم العمل الاستخباراتي ولا سيما في المناطق الجنوبية الشرقية من البلاد.

كما لم يستبعد مسؤولون روس وأوكرانيون أن يكون قرار الحملة العسكرية على المحافظات الشرقية قد اتخذ بتشجيع من واشنطن.

المزيد في التقرير التالي